فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على شبكة الإنترنت English Version
الصفحة الأولى    صور     خرائط  تاريخ شفوي حق العودة 101 نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع الصراع للميتدئين إتصل بنا
Gaza Jail Break - فك طوق الأسر عن اهل غزة : تمرد الجمال ...!!

شارك بتعليقك  (تعليق واحد

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى فك طوق الأسر عن اهل غزة
כדי לתרגם עברית
النسخة الأصلية كتبت في تاريخ 27 كانون ثاني، 2008
الجمل لة تاريخ عظيم في حياة العرب وكان وسيلة النقل الوحيدة لبضائعهم وتجارتهم والجمل معروف بصبرة واحتمالة للجوع والعطش لفترات طويلة والجمل يختلف اختلافا كليا عن بقية الحيوانات سواء بتركيبة شكلة او بصفاتة كما اننا لا ننسى أن اللة سبحانة وتعالى ضرب لنا مثلا لنعتبر فقال : أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت ..!؟ كما أن في الجمل طبع خاص لايتحلى بة أي حيوان آخر ولربما بعض البشر لا يتحلون بهذة الصفة الأخلاقية النادرة ..!! أذ أن الجمل لا يمكن أن يقرب الناقة أو يجاملها أو .....؟ على مرأى من البشر فهو خجول لدرجة لا يتصورها العقل ..ولكنة وبرغم صبرة وخجلة فإنة إن هاج لا يرحم وإذا صمم على شي وقد يراة بنظرة صحيحا لا شيء يردعة أبدا ..كما أن العرب كانوا يطلقون علية إسم سفينة الصحراء والجمال نوعان وهما الجمل العربي ذو سنام واحد.. والجمل الفارسي ذو سنامين ..

يحكى أنة في أحد الأزمنة السالفة بينما قافلة طويلة من الجمال محملة ببضائع ثقيلة وبحر الشمس اللاذع وإلا بالحمار الذي تسير خلفة القافلة قد شاهد أتانا وأراد معاشرتها وهنا ارتبكت الجمال الخجولة حيث تضعضع وضعها وتمايلت أحمالها ونخت جميعها على أرض الصحراء القاحلة ... وهنا استغرب صاحب القافلة من هذا الوضع الإستثنائي لتلك الجمال ..!؟ وحاول معرفة السبب ؟ ولكن الجمال بدأت تجتر ولا همها الأمر وهنا حاول صاحب القافلة استعمال العنف مع الجمال كي تنهض وتسير وتواصل المسير ولكن دون جدوى.. فالعنف لا يولد إلا العنف !!!؟ حيث هاج أحد الجمال وبدأ بالحمار الذي يقود القافلة وحملة باسنانة الحادة وألقاة أرضا وهو يلتفظ أنفاسة .. ثم نهض جمل آخر وعضة عضة قوية كادت أن تقتلة لولا أن تداركة احد أحد أصحاب القوافل القادمة من الطريق المعاكس وكان يقود قافلتة بنفسة ....! فاستنجد بة صاحب الجمال المتمردة وطلب مساعدتة وعندما قص علية القصص ..فوجيء برد الفعل .! حيث قال لة صاحب القافلة المعاكسة : بأن الجمال على حق وأنت على باطل .....!! وهنا سمع أحد الجمال هذة المجاملة والمناصرة من صاحب القافلة المعاكسة وتشاور مع ذوي الراي من بقية الجمال وقرروا الإنضمام إلى القافلة المعاكسة وأصروا على ذلك .! ولكن صاحب القافلة وبرغم تفهمة لوضعهم رفض منحهم حق الإنضمام وعندما سألهم عن سبب تمردهم وهو عالم بماذا سيجيبون .. فقال مندوب الجمال :؛ إن هذا صاحب القافلة مجرد من الضمير الإنساني والحيواني ولا يهمة إلا مصلحة نفسة إنة يجوعنا ويلوعنا ونحن صابرون أنة يضع على ظهورنا الأحمال الثقيلة ونحن صابرون إنة يدخل إلى ساحاتنا ومهابطنا حيوانات غريبة دون أن يسألنا إن كنا نرضى بذلك أم لا .؟وأشياء كثيرة أخرى ومثيرة قد تغاضينا عنها مسيرين ولسنا مخيرين ...أما ما أثار شعورنا وأهاج قلوبنا وجرح كرامتنا .. هو أن يجعلنا مسيرون وراء حمار وهذا ما دعانا للتمرد بعد أن كظمنا غيظنا سنينا طوال ...

بقلم خرموش ‏ 9.11.2007

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك

مشاركة كليله في تاريخ 11 تموز، 2008 #45502

يعني في بوادر لثوره الجمال!!!!
الله يسامح صاحب هالقافله اللي ربط هالجمال
ب هالحمار اللي فكر حاله انه هو الفهمان
الوحيد وصار يرفس يمين وشمال