فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على شبكة الإنترنت English Version
الصفحة الأولى    صور     خرائط  تاريخ شفوي حق العودة 101 نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع الصراع للميتدئين إتصل بنا
ذكريات بنت الثانيه عشر عن عنابه
شارك بتعليقك  (3 تعليقات

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى عَنابة
כדילתרגם לעברית
مشاركة ابن عنابه في تاريخ 22 آب، 2008
امنه محمد عبد القادر حمدان مواليد عنابه 1936 تتذكر بان لهم اراضي اشتغلت فيهم
كرم دار حمدان(زيتون)و تقول كان امام بيتنا جرة سعة 10 تنكات و على بابها كيلة
ام الكيلو مؤونة البيت وكان لنا ارض في شيحه و بير الطريق و الشماله و الحنو و الظهر و المعترض و الرميلات و مارس على طريق البريه و الرمله قريب من المعترض اسمه
الدكيكات وكان النا ارض كثيره لانه جدي عبد القادر كان ملاك كبير و له اخ واحد ما خلف الا بنت اسمها عزيه و مريضه و بالحاح من دار ياسين الي هم من اولاد عمومتنا زوجوها لمحمد والدي و ماتت قبل الدخله فورث حصته من والده و اراضي عمه كلها و سيدي العبد كان متزوج من امنه طمليه رزق منها والدي محمد و عمتي فاطمه
الي تزوجت لاحقاسليم محمود صالحيه(وخالي لاحقا)و بعد وفاة ستي تزوج سيدي من ستي لبيبه
قاسم و رزق منها عمي محمود حمدان ابو الدكتور ابراهيم حالياو بتذكر دكاكين البلد دكان احمد عيسى صالحيه كانت قريبه من دار ياسين و دكان احمد قشاشه عند دار العبد فقوسه و دكانة القشاشه(ام احمد)في باب الحوش و دكانة احمد ابراهيم قريبه من دار رشيد طمليه و دكانة محمد جابر عند دار محمد زهره و دكانة فايز قطاش في الحاره الشرقيه عند دار سعيد خالد قطاش و كانت معصرة زيتون لدار عبيد في الحوش و الجامع الكبير الوحيد في وسط البلد و محلقة لخليل و عبد الرحمن الصوفي قبال ساحة الجامع ,المقبره كانت في المرج عند دار سليم محمود شرق البلد و قريب من المقبره كانت الجمعيه و كانت من حجر و طويله و فيها اشجار يقعدو تحتها للظل و فيها راديو
و اخيرا عرفت انه دار وهدان فتحوا مضافه و لا اعرف وين فتحوها من المخاتير اللي اذكر اسمائهم احمد امين ياسين و محمود سليم و عبد الرحمن بدوان و سعيد خالد ,و المدرسة القديمه كان مديرها حياة علي بدوان في الحاره الشرقيه عند دار الحاج اسماعيل محمد من اللتا تين (مقالع للشيد التيتانيوم)لتون محمد صالحيه(امنه) و لتون محمد يحيى و كان كثير و انا لا اذكر الاسماء و سالنا الحاجه امنه شو بتذكر من الامثال الغريبه على وجه السرعه قالت (زي اللي سادد على الفار بالدكران)كنيه الى اللي ما بعرف يخبي اشي حيث ان الفار يخرج بسهوله من خلال حديد (الدكران)اله تستعمل لذر القمح ايام الحصيده و الى لقاء اخر مع الحاجه امنه او غيرها من العنابيين الاوائل و السلام عليكم,


إذا كنت مؤلف هذه  قصه وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

العودة إلى عَنابة
 

شارك بتعليقك

مشاركة ابن عنابه في تاريخ 3 تشرين ثاني، 2009 #93866

رقم هاتف الحاجه امته 06 5819872 خذ الصافي منها
تحياتي
مشاركة محمد القشاش  في تاريخ 3 تشرين ثاني، 2009 #93854

سؤال للأخ تيسير طمليه من خلال قرائتي للمقال تردد جملة "دكانة احمد قشاشه "هل هذا العائلة من دار القشاش ام لا ارجو الاجابة بعد اذنك
مشاركة عبد المنعم حمدان في تاريخ 4 أيلول، 2008 #51103

موضوع موارس عنابة: فان عائلة حمدان لهااراض اضافة لما ذكر في المواقع التالية الشمالة،الظهر،الرميلات،الدكيكات.مع التحيةلاهل عنابة