فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
'Aqraba - عقربه : لوحة فسيفسائية في عقربا

شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى عقربه
כדי לתרגם עברית
مشاركة  حمزة ديرية  في تاريخ 15 تشرين أول، 2009
لوحة فسيفسائية في عقربا
حمزة ديرية

في البدء اقول لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ..وانا لله وانا اليه راجعون
انه لعزاء كبير وانها لكارثة فوق التصور .. وانه لخطب جلل .وليس الخبر كالمعاينه.
في عقربا وفي منطقة الديرية على وجه التحديد- اقدم الحارات كما دلت اللقى واللمكتشفات الاثرية- وجدت لوحة اثرية من اجمل ما صنعت يد البشر . لكن وللاسف الشديد فقد حكم على هذه اللوحة بالاعدام .
حيث قام مجموعة من الاشخاص بالحفر تحت احد المنازل القديمة في حارة الديرية ،فوجدوا طبقات من البيوت الارضية المطمورة منذ مئات السنين .
وكانت المفاجأة عند أرضية الطبقة الثانية من البيوت تحت الارض حيث وجدت ارضية جميلة صنعت من الفسيفساء الملون .
انها لوحة ولا اجمل ولا اروع منها على الاطلاق في عالم الفسيفساء المكتشفة في فلسطين .
وهذه الارضية الفسفسائية تتكون من قسمين القسم الاول وهو الاكبر عبارة عن ارضية مستطيلة الشكل قسمت الى مربعات ودوائر وقد رسمت داخل هذه المربعات والدوائر اشكال طيور واشجار وقد خطت بلون جميل ورائع ووفق هندسة ورسم دقيق .
والقسم الثاني عبارة عن دوائر فيها رسومات منها رسمة لامرأة تلبس ثوبها الفضفاض وهي شبيهة بتلك الصورة التي تستخدم في كنائس النصارى ..
كما في تلك الغرفة قطع فخارية واعمدة حجرية وتيجان اعمدة واثار اخرى.

وكانت المصيبة هي اقتلاع هذه الرسوم والارضية الفسيفسائية من الارض وتخريب هذه اللوحة التي تعتبر آية في الروعه والمال .
ولكم تأثرت حين بلغي الخبر .. وحين قصدت الموقع فرأيته اطلال دارسة وبقايا تبكي تاريخها الحافل ..


ملاحظة:
هذا هو الموقع الثامن في المنطقة التي وجد فيها هذا المعلم الاثري .. هذه هي الارضية الفسيفسائية الثامنة التي تكتشف في نفس الموقع ويتم ندميرها ..


لم يعد مقبولا السكوت عن الامر بعد اليوم

وها انا اصرخ بصوتي عاليا راجيا من الجميع تحمل مسؤوليته امام الله وامام التارلايخ




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك