فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
'Aqraba - عقربه : سرية عقربا في جيش الانقاذ

شارك بتعليقك  (تعليقين

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى عقربه
כדי לתרגם עברית
مشاركة  حمزة ديرية  في تاريخ 10 شباط، 2010
بسم الله الرحمن الرحيم



سرية عقربا


في جيش الانقاذ
عام 1948






حمزة أسامة خضر حمزة
2009





1

قالوا: كان فوزي القاوقجي قائد جيش الانقاذ عندما يسأل من أين الشباب؟ ويكون الجواب من عقربا، يضع يده على رأسه ويقول عبارات تنم عن التقدير والاحترام.


كان العام 1948 هو عام الهزيمة المُرة التي لحقت بفلسطين وبالعرب وبجيوشهم، فقد ضاعت فلسطين ووقعت في ايدي العصابات الصهيونية التي ما لبثت ان أعلنت قيام دولتهم المسماة (اسرائيل).
وفي حرب 48 شاركت بعض الجيوش النظامية العربية في الدفاع عن فلسطين الا انها أخفقت في حماية الارض والدفاع عنها . وليست الجيوش العربية النظامية وحدها من قاتل دفاعاً عن فلسطين ، اذ شارك ثُلة من متطوعي العرب وابطالهم تحت لواء جيش الانقاذ الذي كُلف فوزي القاوقجي بقيادته وترأسه من قبل الدول العربية وجامعتها . كما وشارك متطوعون آخرون في معارك ومواقع متعددة .
وقد سطرهؤلاء الابطال المتطوعون صفحاتِ بطولةٍ ماجدةٍ في تاريخ الامة العربية والاسلامية ، وقد صدرت عدة دراسات وابحاث عن هؤلاء الابطال المتطوعون ودورهم والمعارك التي شاركوا فيها .

وهنا في هذه الدراسة المختصرة أحاول تسجيل لمحة موجزة عن احدى مجموعات المتطوعين الذين شاركوا في الحرب تحت لواء جيش الانقاذ في عام48. وهي السرية التي عُرفت باسم (سرية عقربا، قرية قرب نابلس.. ذلك لأن معظم افرادها كانوا من تلك المنطقة..)

لما وصلت اخبار وصول القائد فوزي القاوقجي وجيشه الى فلسطين ونزولهم في قرية جبع- جنين، تحمس الناس للجهاد واللحقاق بركب المجاهدين القادمين للدفاع عن فلسطين..
وكان الناس في قرية عقربا قضاء نابلس يتناقلون اخبار وصول القائد القاوقجي ويأملون بأن يستطيع هو ومن معه هزيمة العصابات الصهيونية .. ولذا كانوا متحمسين للالتحاق به لينالوا شرف الدفاع عن فلسطين .
ومن مسجد القرية صدح صوت المؤذن في عقربا لا لِيُعلنَ دخول وقت الصلاة، بل مُعلناً الدعوة الى الجهاد واللحاق بجيش الانقاذ وبالقائد فوزي القاوقجي في جنين .. وما هي الا لحظات حتى كان نفر زاد عددهم عن الثلاثين شاباً ممن لهم خبرة بالسلاح وبالمعارك قد استعدوا للتوجه الى جنين، وكانوا قد وُعدوا بأن يلحق بهم عدد ممائل بعد يومين ..



تحرك المتطوعون من عقربا وعلى رأسهم الحاج عبدالحميد ابو ناصر (ابو كمال) صوب جنين ونزلوا الى معسكر القائد فوزي القاوقجي في قرية جبع التي جعل منها مقراً له ولجيشه، ولما سلموا على قائد الجيش وعرفوه بأنفسهم وسبب قدومهم اليه، حيياهم ورحب بهم .
وفي ذلك يقول المرحوم غازي ابو هواش أحد الابطال الميامين من عقربا :
رُحنا على جبع جرار لقينا البطل المغوار
فوزي القاوقجي إحتار وحيا أهل الحمية .

وفعلا بعد عدة ايام كانت مجموعة أخرى من ابناء قرية عقربا قد نزلت في معسكر القائد القاوقجي وكان عددهم قرابة (خمسة وعشرون) متطوعاً.

تم توزيع المقاتلين من ابناء عقربا الى مجموعتين و جُعل مسؤولاًعن ابناء عقربا في المجموعة الاولى عبدالحميد ابو ناصر(ابوكمال) وعن أبناء عقربا في المجموعة الثانية أحمد الحلو"ابو فهد" .. وذهبت كل منها في طريق ..
وبعد فترة من القتال جُمعت المجموعتين مع متطوعين آخرين في سرية سماها القائد فوزي القاوقجي "سرية عقربا " لأن غالبية المقاتلين المتطوعين في هذه السرية من قرية عقربا.. وكان عدد ابناء هذه السرية قد زاد عن المئتين متطوع . وكانت هذه السرية تتبع للواء اليرموك "الفوج الثالث".

وقد كانت هذه السرية مضرب المثل في الشجاعة والبسالة والاقدام والحرص على مواجهة اليهود وقتالهم ، وكانوا على تدريب عالٍ واصحاب خبرة في استخدام السلاح وتحريك المقاتلين .. وذلك انهم كانوا قد عملوا في قوة حدود شرق الارن
-أصحاب الزنار الاحمر – وفي البوليس الفلسطيني .
وكان يقودهم عبد الحميد ابو ناصر ونائبه أحمد الحلو وكلاهما كان ذا رتبة عالية وخبرة في التدريب على السلاح .

وقد نظمت في بطولات في اهل عقربا الاشعار في اكثر من واقعة واكثر من حادثة .
ومنها قول الشاعر ابو عيسى العقرباوي مفتخرا ببطولات ابناء بلده3 :

أجتني أخباركم وانا بديرة غَياب
طير الحباري غازٍ طير لِحراب
عَفيه رُبوعي تِدعِكون الحَرب نار

وقوله في احد الذين شاركوا في جيش الانقاذ وهو يردد هذه الاشعار اثناء عزفه على الربابه فقال يمتدح المقاتل شوكات ابو سليم رحمه الله :
هذا شوكات المشهور يلي قطش ذنين اليهود .

ويذكر بأن مقاتلوا عقربا قد انسحبوا مع جيش الانقاذ حين تحرك عبر أريحا الى الاردن ثم الى سوريا حيث عسكروا هناك ، ثم دخلوا فلسطين من الشمال ليقاتلوا في الجليل وشمالي فلسطين .

وقد شاركوا بغالبية المعارك التي خاضها جيش الانقاذ في فلسطين ومن بينها معارك : مشمار هاعيمك، واللجون، ونفي يقوب ، والبروة"الليات" ومعركة لغبية والشجرة، ومعركة الجليل، ومعركة يانوح...الخ.
وقد ارتقى من ابناء هذه السرية جملة من الشهداء الأبطال في عدة معارك منهم من قرية عقربا :
- الشهيد محمود سليم بني جابر استشهد في معركة مشمار هاعيمك .
- الشهيد محمود ابو حلاوة واستشهد في معركة (الليات – البروة) .
- الشهيد أحمد زقلاب ديرية، استشهد في الجليل في معركة ترشيحا.
- الشهيد شنيور شريف ديرية أصيب في ارض المعركة ولم يستطع رفاقه حمله لشدة القصف واستشهد في نفس اليوم الذي اصيب فيه.
- الشيهد عايش احمد حمود ديرية وقد استشهد في الجليل في معركة ترشيحا.
- الشهيد خليل عبد العزيز ديرية استشهد بسبب انقلاب جيب عسكري في ارض المعركة .

- ومن الجرحى في المعارك من ابناء عقربا: محمد عبدالله عبدالرازق وقد اصيب في معركة (لغبية) ، ومحمد سلامة بني فضل وقد اصيب في معركة (البروة).

وهكذا قاتل هؤلاء الابطال دفاعاً عن فلسطين ارض الوقف الاسلامي، وبقوا مع رفاقهم في الجهاد في جيش الانقاذ حتى صدرت الاوامر لهم بالانسحاب من اجل اعادة ترتيب صفوفهم ..
وتحرك لواء اليرموج بما فيه سرية عقربا باتجاه الغور ونزولوا في منطقة الجفتلك..
ولما سمع عرب الغور ومشايخ العربان والبدو بأن في جيش الانقاذ سرية من قرية عقربا نزلت في دار (حسين السعود)، اندفعوا يرحبون بهم ويصنعون لهم الولائم وذلك لسمعتهم ومكانتهم .. ومن مشايخ الغور الذين احسنوا ضيافة اهل عقربا الشيخ خليل اسميرات والشيخ عادل الظامن ابو شاكر..
ويصف غازي ابو هواش الاحداث ويقول :
إشويه نزلنا على الغور نحمي جميعَ لجسور
عملوا لنا العرب لنا دور ابو شاكر يا أخوالنشميه

وبعد ذلك تحركوا الى سوريا ومكثوا هناك الى ان تم حل جيش الانقاذ .. وعاد ابناء قرية عقربا الى بلدتهم ، بعد ان ضاعت فلسطين واحتلها اليهود ..
ويصف غازي ابو هواش الحال فيقول :
هذه القصة واللي صار بتحيير للافكار
والدنيا حتماً أدوار دارت للصهيونية



اما اسماء هؤلاء الابطال الذين سجلوا اسمهم على لوحة الشرف والفخار فقد جمعت غالبيتها.. وهم :

1- عبد الحميد ابو ناصر (ابو كمال) قائد السرية.
2- احمد الحلو نائب قائد السرية .
3- سلامة محمد نجم بني منيه.
4- حامد ذيبان بني منيه.
5- لطفي ذيبان بني منيه.
6- أحمد ذيب بني منيه .
7- توفيق ذيب بني منيه.
8- حسن طاليب بني منيه.
9- عادل فتوح بني منيه.
10- فوزي اسعد بني منيه.
11- أحمد عبدالله بني منيه.
12- محمد ابو شحادة بني جابر.
13- خالد رطروط بني جابر.
14- محمود سليم بني جابر " وهو أول شهيد في حرب 48 من قرية عقربا".
15- توفيق عطوي بني جابر.
16- أحمد حسين بني جابر.
17- عبدالله حماد بني فضل .
18- محمد سلامة بني فضل.
19- صادق ابو مرشد بني فضل.
20- مصطفى أبو شهاب .
21- توفيق الحلو بني جامع.
22- احمد سلامه بني جامع.
23- فتوح عبد الهادي بني جامع.
24- عارف عبد الحي ميادمه.
25- أحمد مغربي ميادمه .
26- محمود حمود ديرية.
27- حسن حمود ديرية.
28- عايش حمود ديرية. " شهيد ".
29- خليل حمود ديرية.
30- صادق ابو طربوش ديرية.
31- محمود سعيد ابو حلاوة " شهيد".
32- نايف بيروتي ديرية.
33- شوكات ابو سليم ديرية.
34- محمد الحاج حافظ ديرية.
35- سبتي ابو سعيد ديرية.
36- عبدالله عبد الرازق ديرية. " اصيب في المعارك". واستشهد في انتفاضة الاقصى.
37- محمد أصفر ديرية .
38- عبد اللطيف اصفر ديرية.
39- فهمي صالح ديرية.
40- حسن خليل ديرية .
41- احمد سلامه زقلاب ديرية " شهيد".
42- حامد سلامه زقلاب ديرية.
43- فهيم شاكر ديرية.
44- شنيور شريف ديرية " شهيد ".
45- غازي ابو هواش ديرية.
46- عزت يوسف ديرية .
47- رفعت يوسف ديرية.

وتجدر الاشارة الى أن مجموعة أخرى من ابناء قرية عقربا قد التحقت بالمتطوعون المدافعين عن منطقة يافا وكان يقودهم (رجا عابد بني منيه) وبرفقته اربعة آخرون من ابناء القرية ..
كما وقاتل اثنين آخرين في منطقة القدس تحت لواء الجهاد المقدس بقيادة الشهيد عبدالقادر الحسيني رحمه الله .

أما أسماء الذين قاتلوا في منطقة يافا:
48- رجا عابد صالح بني منيه" قائد مجموعه"
49- جودات صالح ديرية .
50- ابراهيم يوسف ابو محمود .
51- جميل ذيب بني منيه .

2
من سيرة بعض الشهداء :

1- الشهيد محمود سليم حسن "محمود الصبحه":

(مقدام جسور وهمام شجاع طلب الشهادة فنالها...دفع عشرة قروش لمؤذن القرية كي ينادي للجهاد في العام 1948.... ترك سيارته التي كان يعمل عليها...وبدأ يشجع الناس للنفير للجهاد وكان حديث الخطوبة فترك خطيبته واندفع للجهاد مع حوالي اكثر 60 شخص من ابناء عقربا للقتال في صفوف جيش الانقاذ.
كان شهيدنا البطل كلما رمى رصاصة على اليهود فأصابت أحدهم صرخ بأعلى صوته ( الله اكبر ينصر دين محمد)، وكان رحمه الله يرفع من معنويات رفاقه ويحثهم على الثبات ويمنيهم بالجنان والحور العين فأكرمه الله بالشهادة واكرم جثمانه بطيب الرائحة حيث نقل بعد استشهاده من ارض المعركة الى مدينة جنين ثم الى عقربا , وقد كان منور الوجه طيب الرائحة جميل الابتسامة ..... ولحوالي يومين حتى دفن لم تخرج له رائحة ولما وصل الى قرية عقربا قامت والدته رحمها الله (بصمده) في المضافة ابتهاجا بأستشهاده وكان اول شهيد من عقربا في حرب 1948 رحمه الله واكرم نزله .


2- الشهيد أحمد سلامه زقلاب:

مقاتل آخر في حرب فلسطين 1948 وصفه رفاقه في الحرب فقالوا :
الشجاع الاسد المقدام الذي لا يهاب الموت ولا يرهبه بل كان يطلب الموت ويطارده ..." ما عرفنا اشجع منه ولا اشد شكيمة في تلك الحرب لم يحسب للموت اي حساب ولم يعرف الخوف من كثرة يهود وقوة عتادهم فكان دائما في المقدمة والمبادر الى الهجوم .... قاتل بشجاعة ومات مقدما رافع الرأس
وكان رحمه الله مضرب المثل في سريته وفصيله في الأقدام والشجاعة استشهد على ارض المعركة عام 1948 فرحمه الله واكرم نزله.





3- الشهيد محمود سعيد ابو حلاوة :

ينتمي الى أسرة ضالعة في النضال وقد شارك في ثورة فلسطين الكبرى 1936-1939. وكان مع فصيل عبدالله البيروتي وكان يرافقه ايضاً عبدالرحمن أبوحلاوه"أبو بارودتين".
قدرت له الشهاده فنالها وهو في ارض المعركه عام 48 وكان ذلك في معركة "الليات – قرب البروه". وبقي جثمانه الطاهر في أرض المعركة اذ لم يتمكن رفاقه من الوصول اليه .
قال عنه شاعر السريه غازي أبو هواش وهو يصف هذه المعركة:
والبروة فيها يهود ضباط وجملة جنود
أسفي على محمود من شباب الديريه


4- الشهيد شنيور شريف حسين:

مقاتل مُجيد، رجل ذا نخوة وحميه يعرف معنى الانتماء والتضحية للوطن .
التحق هذا البطل العقربي بجيش الانقاذ وقاتل في المعارك التي خاضتها سرية عقربا ولقي الله شهيدا على ثرى فلسطين..
ويذكر رفاقه انه رحمه الله اصيب في ارض المعركة وبقي في موضعه حتى لقي ربه مضرجاً بدماء البطولة والشهاده .








اذن هذه لمحة موجزة عن سرية عقربا في جيش الانقاذ وهي مختصرة عن بحث حول هذه السرية والمقاتلين فيها ... وقد جُمعت هذه المعلومات من بعض الذين شاركوا في المعارك وممن أدرك هذه الاحداث وعاصرها
ومن اجل استكمال البحث فانني أرحب بأية معلومة عن الاشخاص الذين شاركوا بهذه السرية أو عن المعارك التي خاضوها ......




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك

مشاركة محمد عقرباوي في تاريخ 29 تشرين ثاني، 2012 #147606

السلام عليكم
اولا اود ان اشكر المؤلف على الجهد المبذول في المقال واشكره على مشاعره الطيبة تجاه اهل بلده ودوره في تخليد ذكراهم العطرة.
واردت ان انوه انه تم ذكر والدي المرحوم احمد سلامة بني جامع (ابو طلال) ولم يذكر عمي المرحوم محمود سلامة بني جامع(ابو طارق) اذ اني اذكر ان والدي رحمه الله ذكر لي انهما كانا سويا في جيش الانقاذ.
والسلام عليكم
مشاركة بلال الحلو  في تاريخ 19 تموز، 2010 #117908

السلام عليكم ورحمةالله وبركاته انا بلال محمد احمد الحلو حفيد البطل احمد الحلو افتخر انه جدي كان قائد مدافع وبطل ونال شرف الدفاع عن فلسطين واحي كل اهل عقربا الابطال والذين كانوا وما زالوا اصحاب كرامة وشهامة وعزة والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته