PalestineRemembered.com About Us Satellite Oral History
Menu Conflict 101 Zionist FAQ Pictures Donate
PalestineRemembered.com Satellite View Search Donate Contact Us النسخة العربية
About Us Zionist FAQ Conflict 101 Pictures Maps Zionist Quotes Zionism 101 R.O.R. 101 Oral History Site Members
Prev

Return to Jaffa
Print
Jaffa - يافا : العرب واليهود عاشوا جنباً إلى جنب في فلسطين قبل الصهيونية ، عرب ويهود يقطفون البرتقال من بيارات يافا 1915
Help us identify the direction, places, people,...etc. in this picture? Post your comment (3 comments)
Next
النسخة العربية
כדי לתרגם עברית
eMail

Jaffa - يافا : العرب واليهود عاشوا جنباً إلى جنب في فلسطين قبل الصهيونية ، عرب ويهود يقطفون البرتقال من بيارات يافا 1915

Posted by Kamal Abu Diab Uploaded on June 21, 2009
 
Add a picture Prev     463   464   465   466   467   468   469   470   471   472    Next Satellite View
 

Post Your Comment

Posted by NADIA on November 12, 2012 #147322

سبحان الله اليهوديين معروفين بالصوره بدون ما حد يشيرلك عليهم سبحانك يا ربي الغدر والخيانه بتبين بمجرد ما تشوفهم
Posted by أمل فلسطين on January 9, 2011 #128865

لقد صدقت القول والله اخي عبد الله.. وتصديقا لما قلته , فقد روت لنا جدتي المرحومة بدرية المناخلي رحمها الله انه في يافا كانت عائلة يهودية تسكن بجوار عائلة فلسطينية , وكانت العائلة الفلسطينية تقدم لها المساعدة باستمرار , وترسل لها الطعام يوميا وغيرها من المساعدات ... ثم بعد دخول الصهاينة الى يافا دخلت العائلة اليهودية على العائلة الفلسطينية وفتحت نيران الغدر على جميع افرادها فقتلوا جميعا ولم ينج منهم سوى طفل لم يتجاوز 9 من عمره , كانت جدته قد خبأته تحت لباسها , ولا ادري احي هو ام توفاه الله , فان كان حيا فاتمنى ان يسرد قصته علينا .. وان يعرفنا بنفسه , وهذا ليس الا مثلا واحدا من الالاف امثلة الغدر والخيانة لمن خانوا الله ورسله .
Posted by عبدالله الزيتاوي on October 31, 2010 #124824

لم يكن اليهود في يوم من الايام اصدقاء لنا
على مر الزمن لم يكونوا يضمرون لنا سوى العداء والغدر والمكر
لا فرق بين الصهاينة واليهود .. هل السبع ملايين يهودي الموجودون في فلسطين متواجدون بغرض الاحتلال والاستيطان ام بقصد السياحة؟
هؤلاء اليهود القذرون الموجودون في الصورة كانوا يخفون في صدورهم غير ما يظهرونه لاهل فلسطين المساكين الطيبين ..
كان الفلسطينيون ينظرون اليهم على انهم جيران لهم واصدقاء
لم يكونوا يعلمون انهم يعيشون مع افاعي ووحوش تنتظر الوقت المناسب للانقضاض عليهم وتجريدهم من كل ما يملكون
لكن ستعود فلسطين يوما .. باذن الله .. واني واثق من ذلك لكن متى .. علم ذلك عند ربي