فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
أبوخلدون- كتب آخر 'فنجان قهوة' ورحل
شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى المنشيه
כדילתרגם לעברית
مشاركة bilal a.b. في تاريخ 22 شباط، 2010
"أبوخلدون" كتب آخر "فنجان قهوة" ورحل آخر تحديث:الجمعة ,29/01/2010


الشارقة - ؟الخليج؟:


فقدت أسرة ؟الخليج؟، أمس، واحداً من أعمدتها هو الكاتب صالح الخريبي ؟أبوخلدون؟ . . فقدنا زميلاً عزيزاً، وكاتباً متميزاً، ورجلاً من جيل يتعامل مع الصحافة والكتابة بحماسة وإخلاص وذوق، ويفهم العمل الصحافي بكونه رسالة تؤسس للوعي في المجتمع والوطن والأمة .


ولن يترك غيابه المفاجئ فراغاً في ؟الخليج؟ فقط، وإنما في الصحافة المحلية والعربية . لقد كان، رحمه الله، من جيل لا يتكرر، أو لا يتكرر بسهولة . أبو خلدون كتب آخر ؟فنجان قهوة؟ امس بعنوان ؟لون العقل؟ . . كتبه ورحل .



رحل عن عمر ناهز 69 عاماً



"أبوخلدون" يشرب "فنجان قهوته" الأخير



غيب الموت الزميل الكاتب، المغفور له بإذن الله، صالح الخريبي ؟أبوخلدون؟، إثر أزمة قلبية مفاجئة أصابته مساء أمس، عن عمر ناهز 69 عاما، بعد حياة حافلة بالعطاء والإبداع في مجال كتابة المقال في جريدة ؟الخليج؟، وجريدة ؟القبس؟ خلال عمله بالكويت في السبعينات من القرن الماضي .



وكان الخريبي ممن واكبوا صدور ؟الخليج؟ في بداية السبعينات، وعمل بها خلال وجوده في الكويت حيث كانت تتم طباعتها هناك آنذاك، وعندما عاودت للصدور في بداية ،1980 واصل كتابته فيها، إلى أن التحق للعمل بها .



صالح الخريبي لمن لا يعرفه، كان فلسطينياً عاشقاً لتراب فلسطين، مكافحاً بالفطرة .اشتهر أبو خلدون في حياته بتواضعه الشديد، وخلقه الدمث، وتعامله الإنساني الراقي الودود مع كل من عمل معهم .



امتلك عزة نفس عالية، رفض الممالأة، واستطاع أن يكافح في حياته ليبني نفسه بنفسه، ومن دون أية مساعدة، وكانت عبارته التي اشتهر بها على الدوام ؟هلا بالحبيب؟ .



في بداية حياته تعلم الكتابة على الآلة الطابعة، ثم ذهب إلى الكويت ليعمل في شركة بهباني، وهناك اتجه للعمل في الصحافة، وبدأ يثقف نفسه، حتى بات موسوعي المعرفة، وأتقن اللغة الإنجليزية بمجهوده الخاص، لم يكن ليظهر أي شيء جديد، حتى تجد صالح المبادر لتعلمه . أتقن التعامل مع الحاسوب والانترنت، مع انه كان على مشارف الستين، وبات بارعا بشكل كبير فيهما، وتغلب على المختصين في هذا المجال، حتى انه أبدع في الفلك والأبراج، واشتهر بزاوية حولهما في صحيفة ؟القبس؟، وزاويته اليومية التي اختار لهما اسم ؟فنجان قهوة؟ في ؟الخليج؟ تعتبر من أهم الزوايا وكان يوقعها باسم ؟أبو خلدون؟ .



صالح الخريبي من مواليد عام ،1941 منشية عكا في فلسطين، تمكن من الحصول على بكالوريوس التجارة، وخلال الأعوام من 1965 إلى ،1974 عمل في عدد من الصحف والمجلات الكويتية من بينها جريدة ؟أخبار الكويت؟، التي تحولت إلى جريدة ؟الأنباء؟، في ما بعد، وجريدة ؟الهدف؟، و؟الرسالة؟، و؟صوت الخليج؟، ومجلة ؟أضواء المدينة؟ التي تحولت إلى ؟أسرتي؟ .



عمل خلال الأعوام من 1973 إلى 1990 محررا صحافيا في جريدة ؟القبس؟ الكويتية، وفي الأعوام من 1992 إلى 1995 محرراً في وكالة أورينت برس للخدمات الصحافية في بيروت، وعمل في ؟الخليج؟ منذ عام 1995 وحتى تاريخ وفاته .



وأثناء عمله في ؟القبس؟ شارك في إنشاء مركز التدريب الصحافي بإشراف الدكتور بشير العريضي، رئيس قسم الإعلام السابق في الجامعة اللبنانية، وساهم في تدريب بعض طلاب المركز وتأهيلهم .



شارك في تغطية العديد من المؤتمرات والأحداث البارزة في الخارج، من بينها مؤتمرات القمم العربية والإسلامية، وانقلاب تركيا عام ،1980 الذي شارك في تغطيته 1500 صحافي من مختلف دول العالم، وكان الصحافي الوحيد الذي أجرى مقابلة مع رئيس الوزراء الذي عينه قادة الانقلاب، وذلك في الأيام الأولى من تعيينه .



أجرى عدداً من المقابلات الصحافية المميزة، نشرت في عدد من الصحف العربية البارزة إلى جانب ؟القبس؟، ومن ذلك: مقابلة مع جلوب باشا (5 حلقات) نشرت في ؟الأهرام؟ و؟الخليج؟ و؟الشعب؟ و؟القبس؟، ومقابلة مع ليث فاليسا نشرت في ؟القبس؟ و؟الأهرام؟ و؟الرأي؟ الأردنية . وقد ظهرت مقابلة فاليسا في ؟الأهرام؟ و؟القبس؟ في اليوم نفسه الذي نشرت فيه صحيفة ؟النيويورك تايمز؟ الأمريكية وصحيفة ؟التايمز؟ اللندنية أنهما (بالتعاون) بذلا كل جهد ممكن للوصول إلى فاليسا وإجراء مقابلة معه، ولكنهما لم ينجحا .



عام 1972 نشر كتابا بعنوان ؟الدولة الفلسطينية ومشروع الملك حسين؟، كما ترجم بعض الكتب، ونشرت مسلسلة في ؟القبس؟ من بينها: ؟نشوء وسقوط القوى الكبرى؟ لبول كنيدي، و؟ضفادع وعقارب السادات والسلام وأجهزة الإعلام؟ لدورين قيس، و؟الحجاب؟ لبوب وودواردز، و؟بين ذراعي الحبيب؟ لصحافية فرنسية كانت صديقة لقطب زاده، وكان عن عودة الخميني إلى إيران والأحداث التي تلتها، و؟نحو سلام شامل في الشرق الأوسط؟ لزيف شيف، كما أعد عدداً من الدراسات نشرت مسلسلة في ؟القبس؟ من بينها: ؟حرب الأشباح؟ (1984) عن المنظمات الفدائية الإيرانية، و؟النار على حدود الماء؟ (1985) عن أزمة المياه المقبلة في العالم، وفي الدول العربية بشكل خاص .


ستقام صلاة الجنازة على الفقيد الزميل صالح الخريبي ؟أبوخلدون؟ اليوم بعد صلاة الجمعة في مسجد الصحابة بالشارقة، وسيتم دفنه في مقبرة الشارقة .


إنا لله وإنا إليه راجعون

المصدر: جريدة الخليج الامراتية..
http://www.alkhaleej.ae/portal/c89f72df-e379-4295-aed0-e03831c5167f.aspx


إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

العودة إلى المنشيه
 

شارك بتعليقك