فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
ممن ولدوا في الفالوجة: الفنان رباح الصغير/ للدكتور سمير أيوب
شارك بتعليقك  (تعليق واحد

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى الفالوجة
כדילתרגם לעברית
مشاركة Dr. Sameer Ayyoub في تاريخ 19 أيلول، 2009
الأستاذ رباح الصغير

فنان وكاتب ومؤرخ وناقد فني راحل; يعتبر المؤسس الحقيقي للنقد الفني التشكيلي القائم على أسس علمية منهجية ونقدية سليمة, متبعة في نظريات النقد ومدارس الفن التشكيلية (حيث بدأ كتاباته في النقد وتاريخ الفن منذ سبعينيات القرن الماضي في الصحافة الأردنية); علاوة على كونه أحد رواد فن ورسم الكاريكاتير, وكذلك كان رحمه الله مصورآ فوتوغرافيآ على مستوى عالي من الحرفية الفنية, وكان أيضآ تربويآ متمكنآ من أدواته ومعنيآ بالأساس بشئون الطفل العربي.

ولد في الفالوجة عام ١٩٣٧م, لأسرة طيبة وعشيرة كبيرة وعريقة من عشائر مدينة الخليل المباركة وهم "آل زغير" [تكتب الصغير وتلفظ بالزغير], حيث كان يعمل والده -رحمه الله- في الفالوجة كغيره من أبناء المناطق والمدن القريبة من البلدة, ولذين كان لهم مصالح وتجارة فيها قبل النكبة.

بعد نكبة 1948 عادت أسرته إلى مدينة خليل الرحمن; حيث أتمّ رباح دراسته الابتدائية والثانوية، وأكمل دراسته المهنية في مدرسة «قلنديا» الصناعية في القدس.

عيّن مدرساً لمادة النشاط المهني في مدرسة الأمير محمد بالخليل عام 1956. ودرس فن الكاريكاتير بالمراسلة في الجامعة الأهلية في القاهرة عام 1957 حتى عام 1959حيث التحق بعدها بالكلية الإيطالية للفنون الجميلة، وتخرج منها عام 1964 بدرجة دبلوم هندسة الديكور، وعاد بعدها إلى مدينة الخليل وافتتح فيها محلاً ومختبراً للتصوير الضوئي الفوتوغرافي.

من عام 1965 إلى عام 1967: مارس عمله كمحرر فني ورسام كاريكاتير في عدد من الصحف الأردنية. مثل جريدتي «المنار» و«الدفاع» .

حينما احتلت القوات الصهيونية باقي فلسطين عام 1967، قام بمهاجمة الاحتلال، ووزع المنشورات ضد الاحتلال، فقامت قوات الاحتلال بطرده إلى الأردن، حيث عمل كمدرس في قسم الصحافة في كلية عمان, وكذلك كمستشار فني في وزارة السياحة والأثار الأردنية.

تولّى الفنان الراحل مسئولية تحرير صفحة الفنون الجميلة، في جريدة (المنار) الأردنيّة اليومية; التي كانت تصدر في ستينيات القرن الماضي, كل يوم الخميس من كل أسبوع، والذي خصّص فيها عموداً ثابتاً بعنوان "تاريخ الكاريكاتير"، وهو يعتبر بحق باكورة النقد والتأريخ التّنظيري حول فن الكاريكاتير في الصّحافة الأردنية على وجه الخصوص.

عمل بالصحف الأردنية; فكان حتى وفاته معداً للكاريكاتير اليومي لجريدة الرأي الأردنية والمستشار الفني للصحيفة، كما كان مستشاراً فنياً لعدد من الدوائر والنقابات والشركات.

كان محبآ للأطفال لذا فلم يكتف بالرسم لهم، بل قام بتأسيس مدرسة نموذجية للنشئ، وشارك في تحرير مجلات كثيرة، وأشرف على ملاحق الطفل في بعض الصحف المحلية; وساهم في تحرير مجلة "وسام" التي تصدر عن وزارة الثقافة والتراث القومي، وأصدر كذلك مجلة شهرية خاصة بالأطفال تحمل اسم (سامر).

شارك الراحل في معظم المعارض الفنية الجماعية التي أقيمت في المملكة الأردنية الهاشمية قبل وفاته; كما أنه رسم مئات الأعمال الكاريكاتيرية في الصحف الأردنية والعربية.

كانت القدس وصورة قبة الصخرة بالذات; برمزيتها الدينية والقومية والوطنية إحدى مكونات لوحاته التشكيلية والكاريكاتيرية الأساسية, حيث كانت تشكل هاجسآ وجدانيآ لازمه طيلة حياته.

حصل الفنان الراحل على أوسمة وجوائز عديدة; أهمها "جائزة الدولة التقديرية" أرفع جائزة ثقافية في المملكة الأردنية الهاشمية.

توفي الفنان رباح الصغير -رحمه الله وأسكنه فسيح جناته- في شباط/فبراير من عام 1989م, بعد أن ترك وراءه إرثآ فكريآ في النقد الفني ولوحات تشكيلية وأعمالاً فنية متميزة.


إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

العودة إلى الفالوجة
 

شارك بتعليقك

مشاركة اريج رباح الصغير في تاريخ 14 تشرين أول، 2009 #91939

السلام عليكم
اود ان اوجه تقديري لكل من ساهم في هذا العمل ليس لاني ابنة العظيم الراحل بل لانه يستحق كل الحب والتقدير
شكرا لكم