فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
إنهم يتسابقون لنيل رضا «دولة إسرائيل» (2) اذربيجان / بقلم د. جمال أيوب
شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى الفالوجة
כדילתרגם לעברית
مشاركة Dr. Sameer Ayyoub في تاريخ 12 تشرين ثاني، 2009
إنهم يتسابقون لنيل رضا «دولة إسرائيل» (2) اذربيجان

"السلطات الاذربيجانية تمنع الاذان وتهدم وتغلق المساجد"

بقلم د. جمال عبد الكريم أيوب

وفقا لبعض المصادر الاخبارية الخاصة في اذربيجان، فان السلطات الاذربيجانية منعت جميع المواطنين الحاصلين على شهاداتهم العليا في التخصصات الدينية من خارج البلاد من ممارسة الأنشطة الدينية والتعليمية في أذربيجان وهذا يعني فقدانهم لحق الالتحاق باي وظيفة حكومية وغير حكومية في المؤسسات والمدارس الدينية وقد كان لهذا الحظر الاثر السلبي على هذه الشريحة من المواطنين الاذر مما زاد في معاناتهم وافتقارهم لابسط مصادر العيش الكريم، وقد ارجعت السلطات هذا الحظر على أنها تخشى من انتشار ما يسمى بـ"الإسلام الراديكالي" ولهذا السبب، فإن السلطات في باكو قامت بأغلاق عددا من مساجد العاصمة بذريعة انه من الممكن أن تصبح"مرتعا للتطرف" وفي الوقت نفسه، ايضا فان الحكومة الاذربيجانية اصدرت حظر على رفع (الأذان) في بعض المساجد الغير مغلقة في أذربيجان، مما يعني أن هذا الحظر لن يطبق فقط في باكو بل سيمتد ليشمل مساجد في البلد بأكملها، وفي معرض تعليقه على هذا الموضوع فقد ذكر "الغار ابراهيم اوغلو" رئيس "مركز حماية حرية الأديان" DEVAMM قال: إن بعد رصد هذه الحوادث فيما يخص اغلاق المساجد ومنع رفع الاذان فان النتيجة تظهر أن السلطات أعطت بيانا شفويا سيتبعه سن قانون خاص بحظر صوت الأذان في المساجد ناهيك على انها بدأت فعليا بتطبيق هذا الامر في المساجد المركزية الثلاثة في العاصمة باكو ووصف ابراهيم اوغلو هذه الإجراءات على أنها "منافية للعقل" وأضاف: "لا أعرف أي مكان في العالم يطبق فيه مثل هذه الحظر على رفع الأذان، سواء في أوروبا أو الولايات المتحدة، ناهيك عن البلدان الإسلامية الأخرى".

وقال إن هذا الإجراءات تمثل عودة إلى التوجهات البلشفية الإلحادية تجاه الدين خلال العهد السوفيتي. وحول الموضوع فقد نشرت بعض المواقع المستقلة على الانترنت الاذربيجانية معلومات قيل فيها أن هناك تحضيرات من قبل الحكومة لاصدار قانون يخص حظر رفع الأذان في كل المساجد الموجودة على كامل أراضي أذربيجان، وان السلطات تستعد حاليًا لهدم ثالث مسجد على التوالي، في مدينة "باكو". وفي محاضرة لاوغلو القاها بمناسبة اعلان باكو عاصمة للثقافة الاسلامية تحت عنوان: "المساجد المهدمة في عاصمة الثقافة الإسلامية" اكد فيها قلق المسلمين في اذربيجان وأن موقف الحكومة من بيوت الله يثير قلقًا في صفوف المسلمين في الوقت الأخير تحديدًا وأضاف: لا يليق ببلد يعلن نفسه متسامحًا أن تصدر فيه المحكمة قرارًا ينص على تهديم المساجد، كما حدث مع أحد المساجد في الأيام الأخيرة، وتثير هذه الحوادث والتصرفات قلقًا واكتئابًا في المجتمع.

وأشار إلى أن تدميرالمساجد يؤثر سلبًا على نفوذ "أذربيجان" لدى الدول الإسلامية والمسلمين في جميع أنحاء العالم . وقد اقدمت الحكومة الأذرية على هدم مسجد "النبي محمد" صلى الله عليه وسلم، تحت ذريعة أنه قد تم بناؤه بصورة غير قانونية وقد صرحت ادارة المسجد لمجلة المساواة "إن الحكومة قامت بهدم المسجد غير مكترثة لقرار محكمة الاستئناف، مشيرة إلى أن المحكمة العليا لم تصدر بعد قرارها النهائي في القضية".



وكانت محكمة المقاطعة قد أصدرت حكمًا بهدم المسجد في 28 نوفمبر 2008م؛ استجابة لمطالبة المسئولين في المقاطعة،الأمر الذي دفع هيئة المسجد إلى التقدم بشكوى إلى المحكمة العليا لاستئناف هذا القرار.

ومن المتوقع أن تقدم الحكومة على إغلاق وتهديم العديد من المساجد بعد أن هدمت "مسجد النبي محمد صلي الله عليه وسلم"، و"مسجد أبوبكر"، و"مسجد كلية اللاهوت". وفي مقابلة مع صحيفة المساواة "موسافات" قال "الغار ابراهيم اغلو"ان امر حظر الأذان بدأ بالفعل تفعيله في مقاطعة " غانجا "وفي الفترة من 31 تشرين الأول لم يسمح برفع الاذان في اهم اربعة مساجد مركزية وقالت مصادر في غانجا ان امر حظر الأذان جاء مباشرة من "فيردوس كريموف "ممثل اللجنة الحكومية الخاصة بالشؤون المنظمات الدينية في أذربيجان واضاف "ابراهيم غول" بأن احد ائمة المساجد في غانجا هدد باغلاق المسجد ان لم يوقف رفع الاذان وقال ان بعض المسؤولين طالب بتعليق صوت الأذان : "وإلا ، هددوا بإغلاق المسجد، ووفقا لـ Deyeler.org فمنذ 1 تشرين الثاني تم اخفاض صوت الاذان في مسجد (الحياة) في باكو حتى بالكاد اصبح يسمع وايضا فان الاذان في مسجد "تازة بير" في باكو توقف في يوم 2 نوفمبر. وقد قال اخوند حاجي فايز في مقابلة مع الصحافة الاذربيجانية أن هذه الحالة ليست فقط في العاصمة، ولكن أيضا في أجزاء أخرى من أذربيجان.


إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

العودة إلى الفالوجة
 

شارك بتعليقك