فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
السابقة
العودة إلى بتّير
طباعة
Battir - بتّير : Battir's Old Days 02
ساعدونا في تدوين الأتجاه، الأماكن، والأشخاص الموجودين في هذه الصورة. أُكتب تعليق! (تعليقين)
      التالية
English Version
כדי לתרגם עברית
أرسل لصديق

Battir - بتّير : Battir's Old Days 02

مشاركة Ahmad Obeidallah حُملت في 6 كنون أول، 2007
اضف صورة السابقة     45   46   47   48   49   50   51   52   53   54    التالية نظرة القمر الصناعي
 

شارك بتعليقك

مشاركة ابو جراح في تاريخ 26 آذار، 2008 #32874

الاماكن كلها مشتاقة لك بس منكن اعرف من هاد ابو زيد
مشاركة Omar Hasan Hammad في تاريخ 6 آذار، 2008 #30773

عرف الناس الجرّة منذ أقدم العصور وحيكت حولها قصص وأساطير كثيرة. ففي الريف الفلسطيني، لبست "حسناء" فلسطين الثوب المطرز بالحرير بألوانه الجذابة المستمدة من الطبيعة الخلابة فزادها حسناً على حسن. فتغنى الناس بجمالها وقالوا: "يا ام الثوب الاحمر المعطر، شوفك في رمضان يفطّر". نزلت الحسناء الى العين وحملت على رأسها الجرة فتغنى الناس بـ "حاملة الجرة" التي كانت تتبختر في مشيتها كالطاؤوس برقة وخيلاء، كالجفرة في رشاقتهاورقتها. فلا عجب أن تجد مئات الأبيات في الأدب الشعبي الفلسطيني يمجد تلك الحسناء التي حسّنت شانها وحصنت نشأها. لهذا، فإن الفلاح الفلسطيني لا يطربه شيء أكثر من الدلعونا و"أغاني الجفرة" التي جاءت من كلماته وألحانه وغنائه. فلنستمع معا للفلاح وهو يغني على أنغام الشبابة: "جفرا وهي يالربع بتقول يا خيا، ما بوخذ النذل لو قصوا رجليا. كان الجيزة غصب شرع الله للبنية، لأرمي حالي في البحر للسمك والميّة. جفرا هي يالربع بين البساتيني، مجروح جرح الهوى يا مين يداويني، يا حاملة الجرة من ميتك اسقيني، بلكي يطيب الجرح من شربة الميّة". مع تحيات عمر حسن حماد