فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
Bayt Duqqu - بيت دقّو : عاشقة حدود الوطن

شارك بتعليقك  (5 تعليقات

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى بيت دقّو
כדי לתרגם עברית
مشاركة Yosra Ali Hussein في تاريخ 15 تشرين أول، 2010
عاشقة حدود الوطن


اليوم وأنا أعد وأجهز قهوتي الصباحيه كعادتي اليومية
هاتفت نفسي وأعماقي، وكانت خطوط التواصل تتقطع بين الفينة والفينة
فجاءت مشاعري وافكاري مشوشة وملخبطة ومرتبكة بعض الشيء ،
تخيلتُ نفسي وروحي في نزهة لا مثيل لها في الوجود
كأنها من نزهات ألف ليلة وليلة تخيلت نفسي وروحي
تعمشقت عرين اسد لايهدأ من صخب المشاعر والأحاسيس
بشذى وعطر يرتقي مع نسائم الوجدان وتنهد النفس والأرواح
تصهرها اعماق الروح في بوتقة المشاعروالأحاسيس الراقية
إنها ،، إنها مجرد لحظاتُ من عبث وهزار ربما لن تتكرر
وزفراتي كانت لها وهج حارق ترتطم بجدار صمتي وسكوني
وترتد لجوف وحنايا فؤادي كانها شعلة نار حارقة خارجة
لتوها من فوهة بركان ثائرة
وضعت ونحيت السكر والمحليات على جانب الفنجان
لأني تعودت ارتشاف قهوتي مرة بمرارة أيامك يا وطني
وعلى شفة الكوب بعضُ من صباحاتك المتعلقمة عالقة
في هذا الصباح الغير عادي الأستثنائي لكل صباحاتي
سوف أرتشفُ قهوتي أرتشافا وليس أحتساء لكنها ستكون مرة لـ حد الإرتواء
كما هو طعمُ رحيلك وفراقك عن نظرقلبي وخاطري
غارقة في مرارة تتعلقمُ كالحنظل في جداريات قلبي حد الآنين والألم ومُتلهفة ومتشوقة لآن أتذوق أرتشاف قهوتك
بإنتظار يحين موعد لقائي بك بين كروم التين والزيتون والعنب
ولكني هاتفت نفسي وأعماقي بقوة وشدة ، بأن اذهبي وابحثي وبعثري هنا وهناك لعلك تجدين وتعثرين على شيئا ما
او لعلك تعلكين وتمضغين الوقت وتنسين بعضا مما
اصاب قلبك ذهبت أبحث بين دفاتري وأوراقي الأثرية المعتقة...
لعلي أنسى آلامي وما اصابني من هلوسات وهذيان
فوجدت ورقة منها زادت أشواقي وحنيني حد الأنصهار
فيا ترى أيها البعيد ايها الساكن هناك في تلك الأقبية
متى هو موعد التلاقي وتمازج الأنفاس؟؟؟!!
برب السمااء قلي واخبرني متى ؟؟!!
متى سيستعمرني ويقبع الفرح في أوصالي
ويشيح عني دمع المآقي والأحداق
فكلما سافرت وهاجرت بعيدابعيدا
زاد الألم من التصاقه واستعماره لجميع أجزائي
وكأنه عاشق ومعشوقة
وكأنه عاهد نفسه بأن لا يتركني وحيدة مدى الحياة
وأن يظل مرافقي الدائم كظلي وخيالي
نعم كرهته وأمقته
كما كرهت كل من كان حولي
ويا له من شعور صعب تلفه وتغلفه المرارة
يؤلمني...يحطمني يكسرني ويثنيني
ولكن لا أقوى على النسيان ولا التناسي
فكلما جاهدت أن أتناسى أجد كل من حولي يذكرني
ويأخذني لتلك الآلام والأحزان المصهورة والممزوجة
بنا حد الأرتواء..
يا ترى هل أنا من أخطأت ؟؟
ولم أدرك ما الذي يحدث من حولي ؟؟!!
هل هي احداقي من أغفلت عن الحقيقة المرة المعلقمة
وأرأدت أن تسكن عالم الخيال والأحلام وترتفع حتى القمم
نعم ,, نعم ,, أدركت مدى غباء عقلي وضعف نفسي ...
وحينها أمطرت سمائي زخات وزخات
دموعا بعدد زخات المطر النقية
وتلبدت بغيومها الضبابية السوداء...وكأنها ترثي لحالي
فابتسمت...لأنني وأخيرا وجدت من شعر بي
جاءني صوته من خلفي كانه عصفور يشدواويغرد بأعذب الألحان
حبيبتي ونور عيوني، أرجوكي توقفي للحظات واصغي لي

حببتي .. دعينا نختار اصفى وأنقى الالوان ووأزهاها
ونترك الاسود والقاتم منها ليذهب ويولي بعيدا عناوعن ارواحنا
حبيبتي.. لماذا..؟ لاندرك ونعيش أوقاتنا الجميلة
ونعيش حياتنا بسعادة وهناء
ونرى العصافيروالطيور التي تغرد وتزقزق هنا
ونغرد ونعزف معهااجمل السمفونيات والألحان الراقية
التي تطرب الأذان والأرواح
لماذا انتي هكذا ياحبيبتي.
لماذا السؤال وانتي من قلبي قريبه .....؟
هل لانك فكري وروحي وأعماقي
هل لانك نور عيوني التي اشاهد العالم بها
هل لانك دواء لعمري وضماد جروحي
هل لانك حبي وشجوني
فانتي النبض الذي أعيش به وساكن كل كياني
أنتي الحلم الذي حلمت في يومً أن يكون من نصيبي
أنتي امل راودني منذ طفولتي
أنتي الفرح الذي آسرني والدمع الذي ارهقني وأتعبني
أنتي الشوق والحنين وأجمل ذكرياتي عبر حياتي وسنين عمري
أنتي ذرة من سماء عشقي وهيامي
ونسمةٌ من نسمات قلبي وريحانة فؤادي
يافراشةٌ تجولت بين الزهورفي وسط الحقول
وياحمامةٌ سلام تختلف عن كل الحضور
كم أحبك حبيبتي فدعينا نعيش هنا ..
فلقد حلفت أن تكون سنين عمري لكِ
وأنتظاري الطويل على أعتاب قلبك
وليلك ونوافذ فجرك وسناه المشرق..


همساتي الأخيرة

أرتشف قهوتي بطعم ولذة القهروالألم والحزن المذاب في
أجزاءنا وكياننا وارواحنا، لأتجرع أكواب الحزن كوبا تلو الآخر
فقد أدمنت تذوق طعم الحسرة منذ قرون وعصور
سأرتشفها مطرزة ومنقوشة بشكل الأحباط والياأس
بطعم الوحدة و الندم والقهر والعذاب
على أنغام والحان سمفونية آنين الألم والحزن العتيق


همساتي لوطني ..!!

وطني هل أنت بخيروعافية ؟؟!!
أعلم وأدري
أما زالت فيك عروق وأوردة تنبض بالحياة والحب والأمل ؟؟!!
أني اشتاقك .. أشتاقك ..
أشتاق بلهفة لأنفاسك المقدسية المسكية العنبرية
وأحتاج ان اكون في ربوعك وبين طياتك !!!
كثوب يدثرنا ويقينا من برد كانون وتشرين
أحتاج أن أتنفس هواءك واشم مسك ترابك وثراك الطاهر؟؟!!
هل اشتاقت أحداقك لأحداقي ..؟؟!!
هل تسال عني دوما ؟؟!!
هل ستضمني بين أحضانك عندما أزورك ويمتزج عطري مع عطرك ؟؟
هل أنت مستعد للقائي وأستقبالي على أعتاب ابوابك بإبتسامتك المشرقة ؟؟
هل ستشرع لأستقبالي جميع نوافذك ؟؟
هل ستنحر لي نعاجا أتوق بشدة لنحرها على أعتابك ؟؟!!!!
وبعد كل هذا هل عرفت من أنا يا وطني ؟؟!!
أنا .. أنا ..عاشقة الوطن ..!!!
دمت بخير يا وطن إلى أن ألقاك ..




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك

مشاركة سلوى في تاريخ 22 تشرين أول، 2010 #124172

الغالية الأنيقة بنت المهجر

كم هي جميلة خواطرك وكم هو راق بوحكَ أيتها العاشقة الأنيقة للوطن ولكل شيء جميل يحتمله العقل والقلب
هنيئا لنا بهذا القلب الذي يحمل بين طياته ا الحب و الوفاء
جمعة مباركة وأيامك كلها حب وسعادة
مشاركة raafathamdan في تاريخ 17 تشرين أول، 2010 #123822

إبنة الوطن الوفية الراقية سوسنة/ بنت المهجر

هو وعد نتنظره معكِ بين كنفات الزمان وبين كفنات

الأحزان بأن يتحول حلم اللقاء الى ملح سعادة

تجعل قهوتكِ شهية ومحلاة بريق الوطن ونسمات تراب

ارضك الطاهرة وتلال الزيتون والعنب وطن غالي

يعيش معنا رغم مرارة الواقع ولن نسعد حتى

تطلق سراحته ويتنظف من قذورات احتلته ليعود

زهرة ياسمين تتراقص بكل ربيع بيد شعبها الاصيل

ننتظر تلك الحرية بكل مغيب شمس وستشرق يوماً

على ارض لها شعب اصيل قدم دمه وروحه بذور

لنبتات السعادة وعد وقسم ستششربين قهوة محلاة

على أرض وطنك بنكهة الحرية مهما طال الزمن

سوسنة الراقية سحرتني السطور مع قهوتي وبت

بين الاحرف زمناً طويلاُ اتأمل انثنائات الأحرف

وتمايل المشاعر وعسى أن يشرق قلمك بالسعادة

كنت هنا في رائعة قلمكم الراقي

وطاب لي الحضور

دمتم بكل ود وحرية

raafathamdan
مشاركة hala في تاريخ 16 تشرين أول، 2010 #123765

يسعد مساكي بكل خير وعافية بنت المهجر

دوما نجد قلمك في الطليعه ، برووحك بعطــــائك الآمتناهي بحبك للوطن قلم مميز نثر لنا أحرف وعبارات راقيه كرقيك،،
كلمات تحمل الصدق والوفاء والأخلاص
كلمات تحمل رقة الاحاسيس والمشاعرللوطن وغير الوطن
وتحمل نبض الشعور النبيل فسلمت وسلم بوح قلبك الندي
تشرفت بوجودي بين أحرفك وكلماتك الراقية العذبة التي لن أمل من قرأتها والتجوال بينها سطورها فأنا أتجول بشكل يومي هنا ,أشكرك على جميع مواضيعك المميزة هنا وهناك ..
ننتظر جديدك بكل الشوق ،,,
أسفة لني منذ مدة لم اتواجد بين سطورك وحروفك
دمتي بخير وصحة وعافية ,,

ملاحظة مش عارفة رابط مدونتك جيدا /
لو تكرمتي وأرسلتيه لي

هالة
مشاركة ahmadhamdan في تاريخ 15 تشرين أول، 2010 #123689

بنت المهجر يسعد مساكي بكل زهور الوطن
الكثيرين لا يعرفون أن المغترب يمشي في شوارع الغربة وهو عقله في بلده ، وقلبه مع اهله و باله عند أحبته الذين يقبعون خلف بحار و محيطات بعيدا عنه … خصوصا إذا كان مغترب في بلد غربي …
لا يعرفون أنه يتنسّم رائحة الوطن
في مسجد المدينة الكبير …
في كيس زعتر بمحل بقالات عربية …
في حجاب مسلمة تمر في الشارع صدفة …
في صورة اهله التي يعلقها على حائط غرفته …
في حروف خطتها أنامل عربية في التدوينات العربية …
في خبر عابر عن بلده يراه في الاخبار …
في حديث مع شخص مثله ينطق بلغة الضاد …
في عبارات عربية على كيس قهوة احضره من الوطن منذ أعوام …
في كوفية تزين شماعة ملابسه …
في تذكرة مرمية في قعر حقيبته من سنوات …
وفي رائحة زيت الزيتون البكر …
الكثير من أمور حياتنا اليومية التي كنا لا نعيرها
اهتماما … تصبح حلما بعيد المنال … فالشخص لا يعرف قيمة الشيء إلا عندما يفقده … كم أشتاق لسماع الآذان ينبعث من مآذن مدينتي الحبيبة في كل صلاة … طقوس صباح يوم الجمعة الشهيرة من الإستيقاظ متأخرا … و الفطور مع العائلة … والذهاب لصلاة الجمعة …. إجتماعك مع إصدقائك في المساء و الذهاب إلى أي مكان لتقضية الوقت …
بنت المهجر لك الله وبه المستعان على روعة حروفك واشتياقك للوطن فهو مشتاق لك كما أنتي مشتاقة له
دمتي بوطن

د.أحمد
مشاركة كريمما  في تاريخ 15 تشرين أول، 2010 #123659

بنت المهجر / سوسنة بيت دقو
مع نسائم الجمعة الندية، إليك هذة الهدية
ملأ الله قلبك بالأنوار وحفطك من الأخطار
وأسعدك مادام الليل والنهار
وجعل حياتك حياة الصالحين الأبرار
بنت العرين والأسد / أنين الأرض والمهجر
ما هذاالجمال في الحروف والعبارات والتخيل
خاطرة ولا اروع مع فنجان قهوة مرة علقمية ممزوجة بأحزان القلب
يا لها من كلمااات قد طرقت مواااجيعي بكل ثبووت رقة حرفك تذبح سطور همساتي/ من عالم التميز كلمات تحرك الوجدان كلامك رائع
عجز لسانى عن الكلام وأعلن قلمى العصيان ردا على روعة ما كتبتيه
واحساس اكتر من رائع انتي انثى بديعة
صاحبة كلمات جميلة صاحبة أنامل رقيقة
سلمتي أناملكي الذهبية سلمتِ وسلم نبض قلمك الجميل اتمنى لكى مزيدا من النجاح والتوفيق وتقبلي تحياتي
وشكرا لروحك يا نقية

ملاحظة :أنا دخلت على مدونتك رووووعة وراقية كروحك يا زهرة نيسان في كل وقت..

كريمما