فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
Bayt Duqqu - بيت دقّو : عصاني قلبي وقلمي

شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى بيت دقّو
כדי לתרגם עברית
مشاركة Yosra Ali Hussein في تاريخ 29 أيلول، 2011
عصاني قلبي وقلمي


أعذرني حبيبي ما زالت شجيرات الياسمين والصنوبر تحضنني

فلا استطيع فراقها لآنها نثرت عبقها بين أنفاسك

وذات مساء غير عادي روحي تنسمت عطر روحك ..

ونثرت فوق تلال وهضاب حياتي حياتك وعمرك

أما بعد

أيها الغالي

على قلبي وكل أجزائي

لقد تمرد وعصاني

قلبي وقلمي واوراقي

وفاضت مشاعري واحاسيسي

وتمردت كلماتي وحروفي

ولم تقبع على سطوري

فــقـــط لأنها تحبك وتعشقك وتكره ( الفراااق)..نعم الفراااق

الفراااق….كلمه يكرهها ويخافها كل من يعيش على سطح الأرض
وبالأخص المحبين العشاق مهما كان بينهم من خصام ولوم وعتاب
ولكن الفرااااق هو القدر المحـــتوم يوما ما ..

إما بالموت وأما بالأنشقاق والخلاف بين الصباحات والمساءات.. ودلق القهوة على بتلات الورد وجفاف الأمسيات من الهمسات ..

أيها الغالي على قلبي

اااه كم اشتاق لنظرات عينيك ..إنها تغريني وتسحرني وتقتلني شوقا وحنينا رغم اني لم ألتقي بها يوما .. اشعر انها تهمس لي أهواك وأتمنى لو أنساك .. أشعر أنها بيتي ومسكني ..
كم اشتاق ان ادفن رفات ذكرياتي الحزينة الأليمة وهمومي العنيدة عند أعتاب ونوافذ قلبك.
فهل تسمح لي بذلك حبيبي لا ترفض ولا تقول لي ليس ممكنا ..

و سابقى عنيدة وأمر في عودتي من نفس الطريق لأحي ذكرياتي
مع روحك وانفاسك من جديد ..
كيف أعود لمنزلي وقد سقط مني مفتاح قفلي الوحيد …

هل سترحمني الأمكنة و تحضنني الارصفه والشوارع كالقطط البنية والرمادية ذات العيون الخضراء والعسلية ؟؟
انا أنثى تعب ظهري وأنحنى كعكازة يدي من حمل صناديق الهموم والأحزان وعذابات المساء والصباح وفنجان قهوتي يصرخ ويقول واآآآنا لست من باقي الأشياء و الذكريات .

حبيب روحي وقلبي صدقني سالقي وأترك خلف ظهري جميع الأحزان التي بعتها لقلبي وصدرتها لجميع صباحاتي ومساءاتي القرنفلية سأتركها أكواما على جنب الطريق وارصفتها ..
حبيبي هل تعلم أني نويت الضحك كالمجانين بشكل هستيري وذبذبات ..وسوف ابيع زهور الحب للعاشقين واصدرها لجميع المهمومين .. وارجوك أعلمني وأخبرني متى ينتهي عصر الكتابة والتسطير ؟؟

حتى لا اكتب احزاني وألامي في دفتر حزين وجهه عابس اليم ولا أطفحها في دفتر ممزق وجهه شاحب كصباحي البارحة بل أرميها واقذفها في عرض البحر لكي يبعثرها ويأخذها مع الأمواج الثائرة بين المد والجزر بعيدا بعيدا
عن شواطيء أمني وأماني…

ولكني أقول يا حبيبي,,…

مهما كانت الأسباب ومهما كانت الظروف بيني وبين روحك وليلك
فلن أمسك بقلم الصباح وأوقع على وثيقة فراااااقنا أبدا على صفحات المساء ….. فالمساء دوما يحمل لي ولك أجمل الهمسات واحلى العطور .. والصباح يحمل بين طياته أجمل الأزهار وعلى خدها حبات الندى .. فكيف لي ولك الفراق فيهما ؟؟!!
لأني أحبــــــــك….ههه هئ…أحبـك.. أتسمعني وتفهمني
وفي النهـايـــــه
هناك واقع يجب أن يفهمه الجميع
وهو أنـه لابد من الفـــراااق الألهي الأكيد ..

ولكن القدر المحتوم يقول لنا :

عاشـرمن تعاشـر فلابد من الفراق..؟؟؟!!




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك