فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين  خرائط 
القائمة الصراع للميتدئين دليل العودة صور
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  دليل حق العودة تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا

بيت دقّو: آخر الرسائل والمكاتيب لمن ولدته الأحلام

مشاركة Yosra Ali Hussein في تاريخ 16 تشرين أول، 2012

صورة لبلدة بيت دقّو - فلسطين: : خبز من فرن الحطب سخن و بيفتح النفس اكيد وصلتكم الريحة
آخر الرسائل والمكاتيب لمن ولدته الأحلام
ودفنته بين ركامها
أخر الرسائل والمكاتيب دامعة رغم الحب والعشق
كانت فيها دمعة حزينة وقلب مكسووووور
رغم الحب الظاهر فيها ومغلف سطورها
وقابع بين حروفها الممزوجة بالقهر
وأنفاس الفجر الغافي بين عيونك أخر رسائل قلبي عطرتها بأنفاسي
ارسلتها على اجنحة الطيور العاشقة لأطيافك وظلك
علها تصلك وترمم قلبك مما يدور في خلدك
خربشت مع قلمي خربشات في صباحي الباكي
ولكن قلمي كان محتارا اكثرمن قلبي
الذي عشق النجوم في السماء لآجل عيونك
وقهوتي سيطرت عليها وتملكتها الحيرة البلهاء
في أمرك وما آلت إليه الأمور بسبب هذيك
ولكني اقول لك أمنياتي
أن تجد ظالتك بين أهازيج وعبير أزهار
تفهم ما هو خطبك وما هو هرجك..
تجرعت قهوتي كمن يتجرع الحزن والألم دفعة واحدة
وأشعلت خمس سيجارات مرة واحدة
ولكن لا يهم ، لا يهم ، المهم راحتك يا الخزامي
بكت عين قلبي قبل أحداقي
وهمست في أذني تجملي بالصبر والسلوان
أنت أنا وأنا أنت ويكفيني هذا الشعور بيني وبين نفسي
حتى لو عشته في صمت وسكون
بين اروقة العمر الماضي والحاضر والقادم
بحبر الصباح أكتب لك بكل ماء الورد أعطرأجوائك
سأظل أحبك ولن أنسى وله قلبك لقلبي
كم ..وكم ،كنت ، أنت ،،وأنا
كم انت مختلف كم اود ان
تراني عيناك وترسمني يداك
وأنت تتلمس وتتحسس خاصرة الفجر بكل شغف وهيام
وتنهل من نهد المساء وهزيعه الشهد والعسل
كم احب المكوث والبقاء بين احضان نجومك واقمارك
في أحلام ليلة سرمدية لا تنتهي فصولها ولا أجزائها
لتنقشني بلمسات يديك واناملك الدافئة وهمسات روحك العطرة
على صدرك وبين اضلاعك كالوحة تزينها أزهار الصيف
بالوانها الجميلة وتجعلني بك هائمة أكثر ,اكثر
لتجعلني أذوب وأثمل وأسكرعلى ابواب الفجر الغجري
أتلمس وأتحسس بيدي صدره الحنون وأعانق عيونه
وأتنفس عبير أنفاسه بجنوني وجنونك
وأتأملك بعيوني المليئة بالشغف والحب
وأحصي بأناملي وشفاه الفجر شعيرات صدر فجرك ومساءك
وأترك على عنقه وصدره أثار شفاه زهرات العمر والعطر الشذي
وبراعم الأزهار تتمرغ بين شفاه صباحك وشفاه ليلك
كبصمة لا تمحى مع الزمن الألف القادمة
ومهما هطل عليها العمر من قهر وظلم
إنها ظمأ لجنون شفاه فنجان القهوة
وشفاه النهار وعيون المساء
لا تريدك سوى مختلف عن باقي الأيام
انها لاتطلب الكثير الكثير بل المزيد
ولكن دوما تسير الرياح بما لا تشتهي السفن
اصبحت تئن الروح من وله/ ن / لا ينتهي
تتأوه الأعماق من حرقة وغرام لا ينضب ابدا
كانت كبرى أمنياتي أحياك وأعيشك بكل تفاصيل النهار والمساء
ولكني تعبت وأرهقت ..من ركض السنين نحوي
تعبت ومازلت أركض إليك وأنت تبتعد عني
الصمت خيم على الصباح
وقهر فنجان القهوة وكسر سن القلم
أتراك تريدني أن ألحق بك أم أنك تهرب مني؟
ما عدت أفهمك ولا أفهم مقاصدك يالعبير القابع بعمقي..!!
جلست عمرا في مدائن اشواقك
وعمرا أكثر في قرى وجنائن لهفتك..
وعلى أجنحة النسيم العابث
مارسنا شقاوة حبنا وشغب ارواحنا
وعلى أجنحة الطيور مارسنا طقوس العشق والهيام .
أخبرتني عيونك وشفاه نهارك المبتلة بندى الصباح
أن العشق الذي لا يمحى ولا يذوب مع عثرات الزمن
يولد مع ارتجافات الزهور وبين شفاه الفراشات
ويلهو بين ايدي الفجر الغجري
ويغفو على وجنات النجوم في الهزيع
عيشت أنفاسي بلهيب العشق
قبل أن تنطق شفاه فجرك اي خفقات
قبل أن تتراقص همسات الفل على صدر الصباح
تركتني مع لحظاتي التي صعقتها النسمات
مع افكاري وهواجسي المحمومة
هائمة في شوارع وحارات روحي أمطار عيوني غزيرة
غير مستقرة ..لا تعلم اين ابواب عشقك
واين شرفات هيامك ..
تركتني اصارع ذوبان روحي كالجليد على صدر نهارك
مندسة بين اضلاع صدرك وأعمدة يومك ..
تركتني أنصهر بلا شعلة بلا قناديل
على صفائح ليلك واتبعثر وأتناثر كحبات الفوشار
بين شفاه مساءك العاشق ..
أخبرتك أن لملمني من جديد
وبعثرني بين اروقة روحك وجنائن وجدك
واصهرني على صفائح فؤاد مساءك
بين تويجات الهمس والوشوشة
بين اضلاع الأشواق وتويجات الحنين
وخيام اللهفة بنكهة التوت والكرز ..
بلذة الشوق وحريق الأكباد
الصباح يهمس لروحك وقلبه ينزف نزفا
رغم الحب القابع في عمقه
هذه أخر رسائله لروحك
ولن ترى وجه الصباح الباكي في اروقتك
ولا حدائق مملكتك ولا بساتين فلك ومنثورك
ولن تراه يوما في أحلامك وايام عمرك المحملة بالآمل
لن تراه يسير بين البشر بروح وأنفاس كما عهدته
ربما رايته في أحلامك كطائر حمام وايكة تحوم حولك
ليتفقد أحوالك ويسهر على راحتك
لن تراه طائراعاشقا يهيم باشواقك
ولا سنونو يحلق في أحلامك
سيكف عن ملاحقة روحك
والتشابك مع خيوط أنفاس فجرك وعيون مساءك
عل روح ايامك تهدأ وعيونها تستقر في محاجرها
ونسماتها تنعش فؤادك ..
فالأزهار خلقت لتنعش الأنفاس وليس لتشقيها
فهناك أزهار تنتعش بأنفاس الصباح
وهناك أزهار تذبل لمجرد جفاف حبات الندى عن أهدابها
الصباح يهمس وقلبه يعتصره الألم والأحزان غطت عيونه
أن عمر أفراحه دوما قصيرة
لا يتذوق منها سوى فنجان الحسرة والندم

صباحك أمل
وفنجان قهوة حلوة بنكهة الشوق





إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك

 


الجديد في الموقع