فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
Bayt Duqqu - بيت دقّو : في الذكرى الثالثة لروح والدي الحبيب رحمه الله وغفر له
 
أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى بيت دقّو
כדי לתרגם עברית
مشاركة Yosra Ali Hussein في تاريخ 2 حزيران، 2019

في الذكرى الثالثة لروح والدي الحبيب
رحمه الله وغفر له
وجعل قبره روضة من رياض الجنة
آمين يارب
********

كنت كهالة النور لفؤادي
آه يا أبي دمع المآقي إنهمر كالمطر على فقدك
ولم تعد ورود حديقتي تزهر لتعطرنا بعدك..
فقدتك يا والدي فضاع القلب والعمر بعدك
بين وحشة الوحدة ولهيب إشتياقي إليك..
دمع أيامي لم يجف وقد أشعلت الأكباد عليك
والحمائم توشحت بالسواد حدادا على روحك..
كنت يا والدي هالة من نور تضيء ظلام ليلي
كالياسمين متعربش أغصان روحي تعطر فؤادي ..
قليلون بعدك من تركوا الورد يزهر في أعماقي
وإن أزهر عنوة يكسرون بقسوة قناديل حياتي..
ومداد الأقلام واالمحابر على بياض أوراقي
تتهامس بهدوء فداك عمري وكل حياتي..
سألتهم كيف يعود من رحل ليلملم بعثرتي
إشتقت ليده تشذب برفق أغصان أشجاري ..
عاد رمضان ولم تعد ببسمتك التي تسر خاطري
إحترق فؤادي ولم أجد يد تطبطب على كتفي..
كنت آنس بك حين تحتسي قهوتك برفقتي
ليتك تعود لتربت على كتفي وتمسح على شعري..
يا فؤادي بعدك فقدت عبيرها ورونقها حديقتي
وألوانها باهتة شاحبة كخريف شاخ من حزني..
بت كالمجنونة أهذي وأكلم صورك في مخيلتي
وأتهجى كلماتك المحفورة كنقش الحناء بخاطري ..
وأتذكر دمع مآقيك حزنا على أحوال العباد المزري
أحترق شوقا لآهدابك ونظرتك والحواجز تمنعني..
آه يا والدي كيف أحضنك وكيف أبثك لواعجي
والفاصل بين قلوبنا قبر جماد كقلوب العباد حولي..
كنت لنا أجمل ربيع وأبهى من نوارس بحري
وأزهى من ورود الأرض بندى روحك يا عمري..
كنت عظيما شامخا في كل شيء كزيتون وطني
في فكرك وعقيدتك وإيمانك وملامحك يا أبي..
داخل أعماقي كل شيء يحرض روحي وأحشائي
على المغادرة والرحيل إليك فأفتح أحضانك لي..
إخضرارعينيك كزيتون وطني يشدني إليك ويلهمني
ليت ربي يهبني القليل من الصبر أبلسم به جراحي ..
عوضك الله عن الدنيا وآنسك الله في قبرك يا فؤادي
رحمك الله يا من حمل بين جوانحه قلبا كالطفولة نقي ..

د.يسرى محمد الرفاعي
سوسنة بنت المهجر




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

[an error occurred while processing this directive]