فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين  خرائط 
القائمة الصراع للميتدئين دليل العودة صور
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  دليل حق العودة تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا

بيت دقو: إهداء خاص جدا الى وطني الجريح ....؟؟؟!!

  5 تعليقات
مشاركة Yosra Ali Hussein في تاريخ 11 شباط، 2009

صورة لبلدة بيت دقو - فلسطين: : منظر عام من الجهة الغربية أنقر الصورة للمزيد من المعلومات عن البلدة
إهداء خاص جدا الى وطني الجريح.... ؟؟؟!!

خلفَ تلك الشواطئِ والبحور كيف سينطق لساني ؟؟؟

وماذا ينطق ويقول ؟؟؟

أينطق بداخلي عشق أكبر..!!

واعظم من كلمات العشق نفسها ..

عشق فاق حدود المعقول واللا معقول ...

منذ أن أحببتك وعشقتك فقدت ذاكرتي ..

أصبحت ذاكرتي في كل ليلة ....

لوح محفوظ بقصص حبك وغرامك ..

كلمات ذاخرة وفوق صفحاته قد خطت وسطرت ..

بكلمات وحروف بارزة الحياة لها بداية ولها نهاية

ولكن قصة حبنا باقية لا تنتهي أبدا

لها بداية وليس لها نهاية يا وطني ..

نور حبك يا وطني يحرق كل أخطائي بحب

ويملأ الدنيا والبحور حب وشوق ..

في كل زاوية في كل وادي

في كل تل في كل سهل ...

حبك ياوطني علمني !!

أن أكتب بصدق واحساس ..

علمني بصدق وإحساس

لمعان النجوم في السماء ..

علمني كيف أتوه عن أسمي بين الأسماء ..

ولا أنسى أبدا نور الضياء ..

دائما وأبدا ..

أبحث عنك بين الطرقات و الدروب ..

في أعين الناس والقلوب المحبة ..

ومن خلف الزجاج الناصع ..

يذهب بصري في كل الأرجاء .

باحثا عنك ياقرة عيني ...

لعله يلمح صحرائك ومروجك الخضراء..

أو يلمح بحر وشواطئ حيفاوعكاوغزة الأبية ..

أو يشاهد قبة الصخرة والأقصى ...

ولكن تعود عيني حزينة كيئبة ..

لتخبرني بأنك بعيد جدا ..

هي مسافات طويلة .. وأن ما بيننا

وديان وبحور ..

تلال وهضاب ...

تلك العيون التي تبحث عن البلاد السعيدة ..

والتي دائما ما تعود لي جريحة مطعونة ..

ما هي إلا عيوني ..

فأسمع قلبي مناديا ..

جاء متدخلا مطمئنا ..

يقول لأعيني لا تحزني ..

لا تبكي لا تدمعي ...

لا تتألمي ..

ولا تظني أن البلاد بعيدة المنال ..

انظري إلي ..

انظري بداخلي ..

ستجدينها تتملكني ..

اسمها محفورعلى جدراني ..

فهي كل كياني وذاتي ...

بل كل وجداني ..

حبيبي يا وطني السليب ..

مجنون أنت لو قلت لي إنـْسـيـني وامسحيني

من ذاكرتك ..

ومزقت أعماقي وأحرقت وجداني ..

كيف أنساك وأنت روحي وقلبي وضميري ..

كيف أنسى مشاعري وأحاسيسي وحبي وحناني ..

أنا ابنتك ..

وقلبك هو مكاني الوحيد...

وسكني وبيتي الذي يؤويني ..

الذي يضمني بين حناياه ...

ويحميني من كل الشرور

ويدفيني من الشتاء القارص ....

ويقيني حر وقيض الشمس في الصيف ..

حبك بات على جبيني قدرا مكتوب ..

فأنت أجمل زهرة في بستان حياتي ..

أنت فراشة تطير وتحلق في الأجواء ..

أنت باقة أشواق وحنين ..

يا شمس أشرقت ولن تغيب ..

يا منبع الحب والحنان والعطاء ..

يا شمعة تضييء حياة كل المحبين ..

أنت ضياء يضيء الدروب لكل العاشقين ..

أنت النجمة الساطعة في سمائنا ..

أنت البلسم الشافي لجراحنا..

أنت حلمنا الجميل دائما الذي نتوق اليه ..

أنت الوطن الأم الذي إن غبنا عنه تلهف الينا ..

تحياتي للوطن المطعون في الصميم والفؤاد ...

...





إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك

كل الشكر لكلماتكم العذبه الشفافه لقد أخجلتني عباراتكم وكلي فخر بتواجدكم الذي يبهج القلب ويشعل الفرح لي في كل مكان لاجد بحضوركم فجرا جديدا مليئا بالصفاء والامل المشرق
يتجدد بحضوركم الجميل ..مش عارفة شو بدي أرد عليكم إزا الله أحياني بكرا بنزلها على الموقع أو إزا كنت أملك الوقت الكافي اليوم في أخر الليل تحياتي للجميع..
والله أنا ما أدري ويش السالفة كل ما هنالك أدري في عيد ميلاد وتورتة كبيرة تنتظرنا وينها كليتوها لوحدكم ما تركتولنا نصيب نتذوقها كل عام وأديبتنا بألف خير وعقبال المئة عام واحنا ننتظر المقالة اللي يقولون عليها ..
إلى من قطفت الإبتسامة وطبعتها على أحزاني
إلى من علمتني هندسة العبارة وكسر حواجز قلمي
إليك أرسل عباراتي قبل كل البشر أهنيكي
كل عام وإنت بخير يا عسل نحن ننتظر المقالة التانية
وعد الحر دين.. تحايانا لكي
تمنيت أكون أناوياكي عالبحر نضوي الشموع
وننتظرالوقت يمرلجل أحتفل بميلادك ياقمر
وأباركلك بلي مضى واللي جايلك من عمر
وأهمسلك كل عام وإنت بخيرياأحلى البشر
ولكن أنتظر المقالة الموعودة فيها ليش تغيرين رايك
يعطيك الف عافيه
أختي العزيزة يسرى جميل واحساااس رائع
ابدعت ااختي بالابيات واختيارك للحروف الدافئه
المميزه التي عودتنا عليها وجميل نزف قلمك
الذي يتدفق على صفحاتك البيضاء الجميله
ارجو لك التوفيق من القلب
ولكن اليوم هو عيد ميلادك عقبال المائة عام
وانت وعدتنا بمقالة غير هذه أين هي نحن ننتظرها
على أحر من الجمر لك تحياتي
 


الجديد في الموقع