فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
Bayt Duqqu - بيت دقّو : نحن الأسرى لأجل عيونكم

شارك بتعليقك  (تعليق واحد

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى بيت دقّو
כדי לתרגם עברית
مشاركة Yosra Ali Hussein في تاريخ 8 نيسان، 2009
يوم الأسرى الفلسطيني 17 من إبريل .. نيسان

نحن الأسرى لأجل عيونكم
نحن الأسرى لأجل عيونكم سوف نبقى مقيدون
نحن والقهر والحزن أصدقاء مخلصون
الحزن والألم رافقنا منذ سنون
فماذا عساكم لأجلنا فاعلون
نحن الأسرى لأجل عيونكم واقصانا مقيدون
تركنا أهلنا وعزوتنا وأصدقاؤنا هناك قابعون
ناموا بين تلافيف الليالي بعودتنا يحلمون
ومعظم الصغار يهتفون ويرددون
أخوتنا وأباؤنا في الصباح عائدون
ولقلوبنا وأحشاء الروح راجعون
يا صبح تنفس أنطق متى المجيئ والأنبلاج
لنحضن أطفالنا بحرارةالأشواق المشتعلة في الكيان
وندثرهم بالكوفية الشماء
ونسكنهم بين الصدورأمراء
يا صبح دارت وتحولت بناالأيام واشتد ظلامها الدامس
وبقينا ننتظر لقاءالأحبة والأخوة على جمر ونار منذ عصور
نحن الأسرى المقيدون
وهذا اليوم يومنا المعهود
قتلنا وعذبنا مرات ومرات من أجل الأحبة والوطن
ولكن أبدا ما أنحنينا يوما بهامتنا ولاأنكسرت كرامتنا
رؤوسنا مرفوعة شامخة الى عنان السماء بعون ربنا
نحن والموت أصدقاء نعيش في زنزانة واحدة كاننا ببعضنا متيمون
الموت تغلغل لجميع أعضائنا ونخرالعظم وبقرالبطون
السجن والقيود تصادر جميع أحلامنا وتتركنا كالخريف شاحبون
فنحن لا نطلب المال ولا العرش ولا الشهرة ولا المناصب
بل نريد تحرير الآوطان من تلك الغاصبون
و لنا دعو ة ربنا حققها لنا
يا واهب الصبح إشراقته الجميلة نسألك
متى تجمعنا بأهلنا وأحبتنا ؟؟
لقد طال إنتظارنا بين الليالي حائرين تائهين
وبقينا يارباه نصارع حيرتنا
وأنينناوأحتضارارواحنا
نحن الأسرى مكبلون بأغلال وقيود
من سلاسل بني صهيون ونيران حكامنا
من أجل أخوتنا وشعبنا وجيراننا
رضينا وإبتلعنا مهانتنا
بقينا نجتاز كل الصعاب وندوس عليها بأقدام قلوبنا
لعلكم تسعفوننا بثورة قلوبكم
وكسرالحواجز والفواصل وإنهاء الآنقسامات بين حكومتنا
لعلنا بالنار والمدفع وكراسة أطفالنا
نبني بلدتنا ونقيم حدود دولتنا
لعلنا بالنار وبصيص النور القادم من افئدتنا
نبني جيلا يعرف كيف يثأر لشهدائنا
وكيف يحرر اقصانا
يا أحبائنا وعزوتنا وأهل بلدتنا
أتدرون كيف تمر الأيام علينا ؟؟
ستكون الإجابة كما تتوقعون
قاسية مؤلمة وحزينه حد إبكاء الآحشاء قبل العيون
بل قاسية جدا وصعبة على النفس تحملها
تفتت الأكباد وتمزق الآوردة والشرايين
وتبعثر الكلام والحروف على الشفاه
ولكنا تحملنا من أجل خاطر عيونكم
ولعل عند كتابتنا لكم نشعر ببعض حريتنا
فنحن الأسرى بالأغلال مقيدون
لأجل عيونكم في الزنزانة المظلمة قابعون
وفي العراء وبين طيات قسوة الشتاء نائمون
وكسرة الخبز الجافة أكلون
فماذا عساكم لأجلنا فاعلون ؟ !

&&&&&&


يوم الأسرى الفلسطيني 17 من إبريل .. نيسان
أيها الأسرى الأعزاء
صبرا آل ياسر صبرا إن موعدكم الجنة
لقد بكت عيوننا عليكم دما
وحزنت أحشاؤنا على كسر أطرافكم
تغفو عيوننا كذبا ونفاقا محاباة لآجل قلوبكم
وأنين الفؤاد لا يصمت ولا يغفو من أجلكم
أيها الآحبة أيها الآخوة
يحاصرنا شعور بالذل والهوان لأجل عيونكم
وأنتم قابعون بين جدران سجون طغيانهم
وحال أمتي في نزول وفي تخاذل
لا يحركون ساكنا من أجل عيونكم
أيها الأسرى الشرفاء
نعلم جميعا أنكم سجناء بغير ذنب
وأنكم تداسون بالأقدام كرامة لأوطانكم
شريعة الغاب وطغيانهم
وجبروتهم حاصركم وسجنكم
كما سجن أحلامكم
ومزق أمانيكم
أيها الأسرى الأعزاء
أعلم أنكم بين ظلمة الدجى تناجوا أحلامكم
وترسموا أمانيكم على جدران شرايينكم
وتصرخ آلامكم التي هدمت أسوار سجونكم
ولم يسمع أنينها الآحياء من بني جلدتكم
أعلم أن جروح قلوبكم تصرخ تنادي
أنقذوني من ظلام دامس أعمي عيوني وعيونكم
وما زالت أنفاسكم إرادتها قوية صامدة بين أسوارهم
كجبل لا تهزه رياحهم الهوجاء ولا عواصفهم
أيها الأسرى الشرفاء
أعلم أنكم صامدون بين قضبانهم خلف حدودهم
بين أيدي سجانهم وسوط جلادهم
وأن قلوبكم أنقى من قلوبنا وقلوبهم
وكل ما يهمكم أوطانكم
وليس دمع أولادكم
وتمزيق أحشائهم الذي حفر أوجانكم
حينما يقتلون ويحرقون أمام عيونكم
ويصلبون على أشجار قلوبكم
أعلم أنه كل ما يهمكم وأنتم في السجون
من أمة المختار وأمة المليار وأمة الآسلام
من يمسح دمع الوطن عن وجناته
ومن يهدهد قلبه الذي مزقه طغيانهم
ومن يقبل جبينه وأنتم في سجونهم
ومن سيغسل عارهم وتأمرهم
أعلم كما أنتم تعلمون
أنكم ستعودوا من ظلمة سجونهم
أقوى وأصبر على ظلمهم
ستعودوا لآنكم الشموع
التي تظيء حياتنا وحياتهم
ولأنكم الشموع القاهرة لعواصفهم ورياحهم
ستعودوا لتقبلوا خد الوطن ويد أطفالكم
وتحضنوا أشجار زيتونكم الصامدة كقلوبكم
ستعودوا بكل بهائكم وضياء قلوبكم
فأنتم الفأس التي ستكسر رؤوسهم
وأنتم السيف الذي يبتر أعناقهم
وأنتم البراكين التي ستثور لتحرقهم
أيها الأسرى
ستعودوا كالطيور المهاجرة عن أعشاشها لذكرياتكم
وقلوبكم مليئة بالعزيمة والآصرارعلى دحرهم
وتحرير اقصاكم ورفع راية إسلامكم ونصركم
ستعودوا أقوى من السابق بنور القرآن الذي يسري في قلوبكم
والدماء العربية الأصيلة التي تجري في عروقكم


******

يوم الأسرى الفلسطيني 17 من إبريل .. نيسان

أيها الأسرى الشرفاء
اليوم وكل يوم عيوننا إليكم مخطوفة
وأقلامنا من القهرعليكم هزيلة وضعيفة
غزة العزة آزرتكم في كل لحظة
رغم سجنها وقيودها الكبيرة
وقلوبنا عليكم تبكي وتئن من القهر
والوجع ارتدى أجسادنا كمعاطف ثقيلة
وقلوبنا تهمس ليس باليد حيلة
أيها الأسرى
ليت الجميع يعلم أنكم
الحب والشهامة والوفاء
أنتم بالأجساد سجناء
ولكن قلوبكم وعقولكم محررة حتى الأحشاء
رغم قسوة الأعداء
لكم الحب في الصباح والمساء
لكم الطير تغني والبلابل تنشد
وتهديكم تحية السلام مع كل لقاء
أيها الأسرى
أنتم الأبطال أنتم الكرماء ونحن الفقراء
لكم الشوق والحنين والسناء
أنتم ربيعنا المزهررغم قسوة الآعداء
وأنتم شتاؤنا مهما تجبرالطغاة وبترواالأعضاء
أيها الأسرى
أخبركم أن حالكم أفضل من حالنا
رغم أنكم في سجون ظلماء
فلكم الخلود بين الأسماء
ولكم العز والحياء
لكم المهابة ولكم البهاء
النور من وجوهكم يطل ويغرقنا بالضياء
لكم الحرية من رب السماء
ولكم من قلوبنا الدعاء
أيها الأسرى الآحباء
أنتم خيرة رجالنا والأخوة الأشقاء
لكم نسائم الفجر تهرول لتقبلكم بكل بهاء
ولقلوبناالألم والشقاء
تركناكم بين أسوار مظلمة بين أيدي الجبناء
أيها الأسرى
إن حالكم أرحم من حالنا نحن في العراء
وبين أيدي قتلة سفلة لا ترحم قلوب العذراء
لكم جنات النعيم والفردوس الآعلى مع الآنبياء
ولكم الدماء ترخص أيها الأسرى أيها السجناء
إفرحوا فالشمس عاصمة لقلوبكم رغم كثرة الأشلاء
أيها الأسرى
أنتم الفرسان والمستحيل الذي به سنغرق جميع الجبناء
مهما طال سجنكم ومهما تجبر فيكم السجان ومزق الآحشاء
أنتم الريحان والمسك والعنبر رغم أنف الجبناء
ومهما طال سوط الغربان ومات فيهم الانسان أنتم الشرفاء
أنتم الشموع التي ذابت خلف القضبان
لتنيرعقول الأبناء
أيها الأسرى الشرفاء
لكم الحرية والشهادة ولنا العزاء
أيها الأسرى الكرماء
يكفيكم فخرا أنكم أسرى
من أجل عيون وطن بحجم السماء




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك

مشاركة جابر في تاريخ 25 آذار، 2010 #107735

المقال رائع جدا واحيي مقاومين بيت دقوا وخاصة الاسرى الابطال الذين سطروا بصبرهم اروع ملاحم الفداء