فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
Dura - دورا : "يحيى)) المعجزة يأخذ المقعد الجامعي بقوة وما زال صبيا))!

شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى دورا
כדי לתרגם עברית
النسخة الأصلية كتبت في تاريخ 9 أيار، 2013
4 دقائق و 35 ثانية
http://www.alquds.com/news/article/view/id/435432
الخليل -القدسدوت كوم - تمكن الطفل "المعجزة" يحيى جويعد الطالب في المرحلة الابتدائية في مدرسة المجد الثانوية من الظفر بمقعد جامعي في كلية العلوم" قسم الرياضيات" بجامعة الخليل ليكون بذلك اصغر طفل جامعي في فلسطين.

وحظي يحيى (11 عاما)، بالمقعد الجامعي بعد ان اذهل معلميه عندما تمكن من

حل مسائل حسابية معقدة على طريقته الخاصة، وتفوق في كل الاختبارات التي وضعها له اصحاب العلم، والفضوليون الذين استمتعوا بمشاهدة الطفل المعجزة.

يحيى المولع بالشكولاته والمغرم بالعمليات الحسابية، لديه قدرات خارقه في علوم الخوارزميات وقوانينها"، كما يقول والده في حديث مع القدس دوت كوم، مضيفا: انه يستطيع انهاء كتاب الرياضيات بالمرحلة الثانوية بساعتين، ويحل اعقد المسائل الرياضية بطريقة مختصرة خاصة به".

واوضح الوالد الذي يعمل مدرسا للاجتماعيات في مدرسة قرية بيت الروش، ان طفله هادئ وخجول الا انه مشاكس في عمليات الضرب، حيث يستطيع انهاء عملية حسابية من ثلاث الى اربع منازل في ثوان .
الطفل يحيى
الطفل يحيى

وأضاف كايد ان زوجته معلمة الرياضيات هي من لاحظت قدراته المتميزة، وقامت بعرض موهبته على معلمي رياضيات، حيث اجروا له اختبار قدرات اظهر تفوقه عليهم.

وتابع يقول: ثم قمنا بعرضه على دكتور محاضر في الرياضيات بجامعة الخليل، وقد اهتم بهذه الموهبة وقام باخضاعه لاختبارعلمي" صعب" مع مختصين بالجامعة،حيث تمكن يحيى من اجتيازه بنجاح عندهاقررت الجامعة منحه مقعدا بقسم الرياضيات، بداية العام الدراسي الجديد في بداية شهر ايلول المقبل في قسم الرياضيات.

وكان يحيى بدأ بالتحضير للانتقال للمرحلة الجامعية بمساعدة والدته بدراسة كتب الرياضيات للصفوف العليا، مشيرا الى انه يستطيع انهاء الكتاب بساعتين.

الطالب الخجول بارع بإجراء المسائل الحسابية ضربا وطرحا كما أنه، بارع بتسجيل الاهداف مع نادي قريته حيث انه يهتم بكرة القدم اكثر ما يهتم بالرياضيات.

فريق القدس دوت كوم اخضع الطالب لاختبار صعب بالمسائل الحساب استطاع ان يقدم اجابات سريعة وصحيحة، فعلى سبيل المثال لم يستغرق سوى ثوان معدوة في ان يقول لك عدد ايامك التي عشتها وفي اي يوم بالتحديد ولدت بمجرد اعطائه تاريخ ميلادك.
الطفل يحيى
الطفل يحيى

يحيى قال في حديثه مع القدس دوت كوم انه طفل عادي يبرع في علوم الرياضيات، ولم يعد ينتبه لما يجري داخل حصة الرياضيات في صفه، موضحا انها اصبحت معلومات عاديه متكررة لا تحمل جديدا له، مضيفا: ان الفرصة التي منحته إياها الجامعة ستضعه على سكة احلامه بان يصبح عالم رياضيات، يضيف عليها لمسات فلسطينية بالمستقبل.

وقال والده ان ابنه قادر على الابداع وتقديم شيء جديد للعلم والوطن في حال استمرت هذه الرعاية والاهتمام، وبين ان فكرة تبني الجامعة لابنه فكرة وطنية يجب ان تعمم ليتم الاهتمام بكل المواهب الفلسطينية وتطويرها، موضحا ان "يحيى" مشروع وطني اكثر منه انجاز شخصي.

واظهرت نتائج اختبار الذكاء العالمي الذي خضع له الطفل، ان نسبة الذكاء لديه تصل لدرجة العبقرية، كما يقول المحاضر في قسم الرياضيات في جامعة الخليل د.نبيل الجندي الذي اجرى له الاختبار في حديث مع القدس دوت كوم.

ويقول يحيى انه اصبح يعتاد على كونه طالب جامعيا، مشيرا الى ان كل الانظار تلاحقه اثناء تجوله بالجامعة، وسط استغراب ودهشة الجميع، مضيفا انه بدأ يحضر نفسه للحياة الجامعية مع زملاء يكبرونه سنا بالحضور الى الجامعة بشكل دوري، وبين انه لن يتخلى عن طفولته، وسيواصل اللعب واللهو والقفز مع اصحابه.

وتشكل فكرة الطالب الجامعي "يحيى" فكرة رائدة تحتاج للتعميم، لتصبح مشروعا وطني لرعاية المواهب بما يسهم في خلق الابداع والتميز بالمجتمع.

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك