فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين  خرائط 
القائمة الصراع للميتدئين دليل العودة صور
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  دليل حق العودة تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا

فك طوق الأسر عن اهل غزة: الاصبع على جرح غزه

  تعليق واحد
مشاركة فايز طينه في تاريخ 27 كانون ثاني، 2008

صورة لقرية فك طوق الأسر عن اهل غزة - فلسطين: : سكوتك علامة الرضى!! أنقر الصورة للمزيد من المعلومات عن البلدة
الاصبع على جرح غزه السبب الاول في جرح غزه جهتين الجهه الاولى معروفه بعدائها لكل مسلم وكل عربي وهي اسرائيل
أما الجهه الثانيه فانها تضع واجهه هيه لا تحترمها على الارض بتصرفاتها ولا تعمل بالشعارات التي تتطلقها أنها تضع اشرف الرسالات السماوييه واجهه لها الاسلام وهم أو ألاسلام بريء مما يفعلون لا أدري ان كان عن قصد او بجهاله لا تعفيهم من جريمتهم

ولا يريدون أن يعترفو بخطاياهم وكانهم لم يسمعو أو لم يفهمو أن خير الخطائين التوابين
ان من وضع او اعطى أليهود المبرر لمحاصرتنا كل هذى الوقت أقولها بالفم المليان حماس بتصرفاتها ألغير ناضجه وغير مسؤله والتي اصابها كمن قتل صاحب الحقل ليصل الى شجره التفاح ليقطف الثمره الوحيده عليها ولما وصل الى الثمره وجد انها لا تصلح للاكل ولاكنه أصر على اكلها وهو يعاني من ذالك ولا يستطيع علاج فعلته لأنه لو عالج مرضه من اكل تفاحه غيره لن يقدر على اعاده الحياه الى صاحب الحقل مما اضره الى ألادعائ بان الحقل له ولاكن هي هات كل الناس تعرف من هو صاحب الحقل وهم الان يحاولون ان يكونو شركاء في جني محصول الحقل مع ورثته الشرعيين لاكنهم لا يعلمون ان ثمن طعام ألورثه من أموال الصدقات والتبرعات ويريدون ان يشهد الورثه ليطعمو قاتل ابيهم واخيهم وابنهم
لن ننسى سميح المدهون وابطالنا ألذين قتلتهم حماس ولا جرحانا ولا ألمعاقين ألذين اطلقت عليهم حماس النار على ركبهم ليصبحو معاقين الى ألابد
وهناك طرف ثالت لا زال مجهول هو من يريد ان يفاوضهم بدون ان تحاكم كل الناس التي اشتركت في قتل ألبشر في الانقلاب سيكون منهم ومثلهم مجرم من يوافق على أن تمر الامور وكان شيء لم يكن أليس اتفاق مكه يقول رفع الغطاء التنضيمي عن كل من يشارك في اعمال القتل والدمار في البلاد وتقديمه للمحاكمه
نريد رفع الغطاء عن كل المجرمين ولا تنسو انكم حاكمتم كثيرا من القيادات ممن لم يقاتلو المجرمين وقد جاء دور محاكمه المجرميين الحقيقيين





إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك

صبرا اهل غزة فهناك جرح سوف ينزف حتى يملا الكون عتمة في وجه السجان
 


الجديد في الموقع