فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
السابقة
العودة إلى الخليل
طباعة
Hebron - الخليل : الشيخ عبد القديم يوسف زلوم احد رجالات الخليل البارزين رحمه الله
ساعدونا في تدوين الأتجاه، الأماكن، والأشخاص الموجودين في هذه الصورة. أُكتب تعليق! (7 تعليقات)
      التالية
English Version
כדי לתרגם עברית
أرسل لصديق

Hebron - الخليل : الشيخ عبد القديم يوسف زلوم احد رجالات الخليل البارزين رحمه الله

مشاركة ابو الامين حُملت في 9 آذار، 2008
اضف صورة السابقة     132   133   134   135   136   137   138   139   140   141    التالية نظرة القمر الصناعي
 

شارك بتعليقك

مشاركة دكتور توفيق مصطفى في تاريخ 13 أيلول، 2008 #51961

بسم الله الرحمن الحيم
رحم الله أبا يوسف وأسكنه فسيح جناته وجمعه الله وإيانا مع النبيين والصديقن والشهداءوحسن أؤلئك رفيقا،لقد باع نغسه لله فربحت تجارته إن شاء الله. لقد عرفته عن قرب حوالى العشرين سنة فوجدته رجلاً يتقى الله فى سره وعلنه وكان إخلاصه خالصا لوجهه تعالى وكان محببا لكل من عرغه ، جزاه الله عن الإسلام خير الجزاء .
مشاركة ابراهيم في تاريخ 3 حزيران، 2008 #40550

رحمك الله ابو يوسف وجعل مثواك الجنه ابو يوسف رجل وامثالك قليل اللهم اجمعنا بك برفقة الرسول صلى الله عليه وسلم في جنان النعيم اللهم امين
مشاركة drmahmoud في تاريخ 17 نيسان، 2008 #35051

رحمة الله عليك شيخنا ... وجزاك الله خير الجزاء ... بجنة عرضها السموات والارض
اللهم ارحمه واغفر له اللهم امين اللهم امين
مشاركة خليل زلوم في تاريخ 30 آذار، 2008 #33229

جزاك الله عنا وعن المسلمين كل خير ورحمك الله وادخلك فسيح جنانه
مشاركة غريب الدار في تاريخ 10 آذار، 2008 #31169

الايام تذهب والسنون تمضي ولا يبقى الا من ورث علما او صيتا حسنا.... وانت يا شيخنا ورثت لنا علما وعملا سيذكر الى ان يرث الله الارض ومن عليها
مشاركة عبد الشكور الهنيني في تاريخ 10 آذار، 2008 #31155

رحمك الله يا أبو يوسف زلوم
مشاركة mahmoud في تاريخ 10 آذار، 2008 #31149

رحمك الله يا ابا يوسف .... عشت غريبا .... ومت غريبا .... فطوبى لك وللغرباء.