فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
Nahhalin - نحّالين : من قال اننا كبرنا

شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى نحّالين
כדי לתרגם עברית
مشاركة khaled musallam في تاريخ 3 تشرين ثاني، 2008
من قال أننا كبرنا؟!!!!!!!!!!!
من قال أننا كبرنا وان الجلوس على الهضبة الخمسينية من العمر وغزو الشيب للرأس يمكن لها أن يجعلانا نسدل رؤوسنا تلك الاسدالة الهرمة، وان نمنح ملامحنا تلك الإطلالة الكهلة المسالمة خوفا من عثرات العمر وارتباك الدم في الشرايين ؟ !!!!!!!!!!
من قال أننا كبرنا ؟!!!!!! فنحن أبناء الحياة والأحفاد النجباء التي كانت أجسادهم تنتفض للرقص في الحالات القصوى للخسارات حيث تتحول الموسيقى إلى قوى قادرة على التحرش بالروح وإنقاذها من كبوتها العمرية0
ما زلنا نقدر حين يطل تشرين بشمسه الطفله وبغيومه القطنية نقوى على الذهاب في الشوارع والحقول كي نستدرج (الشتوة) الأولى التي تفك عقال المطر الرذاذي ذاك الماء الذي يتغلغل في نشاف الأرض ويمنحها تلك الرائحة النادرة التي تعيد لنا طفولتنا مخفورة بالحب وبلذة المشاهدة 0
من قال أننا في زحمة الإمراض المقترحة التي تسعى لإذلالنا بالعقاقير والمواظبة على زيارة الطبيب وبالإرشادات الحمقاء أننا رفعنا الراية البيضاء وما عدنا نقدر على معانقة أحفادنا وسرقة تلك الدهشة الطفولية منهم بالعناق والذهاب هناك إلى أقصى مكان في الذاكرة حيث طفولتنا التي ما زالت طازجة 0
من قال أننا سنصدق الأبناء الخبثاء هؤلاء الذين يسوقوننا يوميا" حين يراكمون الزوجات والأحفاد نحو دروب الكساح والهرم المبكر وهم يحدثوننا بكل ذاك الوقار الآفاق عن ضرورة الالتزام بقوانين العمر وعن ضرورة تسييج الحركة بين جنبات البيت والشارع القريب من الدار والجلوس في منطقة التشميس الهرم كل صباح 0
من قال أننا سنكف ومع العثرات المتلاحقة للجسد ، والتهديدات الملحة بالهرم عن الذهاب إلى تلك ألاماكن والأسواق التي تتستر على دهشة لا يستطيع إيقاظها إلا نحن ، وأننا سنكف عن تلك التحديقة المبهجة في شمس الصباح المطعم بصوت فيروز وبالقهوة والتبغ واستدراج الفرح واصطياده كصيادين مهرة وان نكف عن تذكر الصديقات والأصدقاء بالبهجة ذاتها 0
من قال أننا سنغلق بوابة الرأس وبوابة القلب ونصدق تلك الأصوات الفرحة بهرمنا وهي تنادي علينا بدلع مقيت (عموه)0
من قال أننا سنكف عن الكتابة والقراءة وتشييد الحياة والاحتفاء بها كل صباح من جديد 0
من ؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك