فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
Silat al-Dhahr - سيلة الظهر : الشتاء في بلدي

شارك بتعليقك  (تعليق واحد

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى سيلة الظهر
כדי לתרגם עברית
مشاركة Jaber Moh,d Abdulla AL Hourani في تاريخ 6 تشرين ثاني، 2009
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....

انقضى فصل الخريف ، وجاء فصل الشتاء ، هذا الفصل الذي تنتظره الارض بفارغ

الصبر ، هذا الفصل الذي يحبه كل من دب فوق الارض ، لكنه هذا العام ياتي كذلك

وهو مشتاق الى كل من احبه ياتي وقد حمل في جعبته كثيرا من الدموع ليسكبها

على وجوه من انتظروه طوال العام ياتي بدموع عزيزة تحملها غيوم عيونه لتلقيها

على الارض الظمئ لتلقيها على شجرة الزيتون الغالية التي هي ايضا على موعد

مع تلك الدمعات الزكية ، تلك الدمعات التي تبعث الامل من جديد في نفوس الانسان

والحيوان والنبات لان الله ذكر لنا في كتابه العزيز بانه خلق من الماء كل شي حي

، يفرح الكبار والصغار في هطول الامطار ، لهذا الفصل رونق خاص في سيلة الظهر

، تسيل الوديان كوادي مصين الذي يبدوا للنظار اليه من بعيد بانه حبل من

الالماس الامع انه يعكس منظر طبيعي جميل ، وما اجمل ان تراقب عصفور يتنقل بين

اغصان شجرة التين والمطر منهمر على تلك الاغصان يحاول ان يحمي نفسه من تلك

القطرات يفتش عن اوراق شجرة التين ليلتحف ورقة منها لكي تعطيه الدفئ ، صور

جماليه كثيرة لفصل الشتاء في سيلة الظهر فالعيش في سيلة الظهر في فصل الشتاء

وحده حياة .


علي مالول

الامارات العربية المتحدة




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك

مشاركة علي الفار في تاريخ 6 تشرين ثاني، 2009 #94163

أخي العزيز علي المالول المحترم، لقد أبدعت في وصفك للشتاء في بلدي أيها العصفور "البلبل"الذي كنت تلوذ بالمكيف لتتقي حر الصيف والرطوبة في الإمارات 0 لقد أبدعت في وصف واد مصين والمياه التي تجري في وسطه وفي مجراه بأنها حبل من الماس 0 إنني أراك أجمل من الصور الجمالية التي أبدعت في وصفها أتدري لماذا ؟ لأنك تحمل السيلة في ذاكرتك الوفية لبلدك 0وتحمل أيضا في شغاف قلبك الوطن الحبيب أيها الحبيب وأنت في غربتك0 أنت الجميل والأجمل بارك الله بك و بأمثالك المحبين للسيله وللوطن0
لك حبي وتقديري وردي