فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
Tulkarm - طولكرم : طولكرم: الحياة الإجتماعيه والسياسيه في طولكرم في القرن العشرين- مصطلحات اللهجه الكرميه

شارك بتعليقك  (4 تعليقات

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى طولكرم
כדי לתרגם עברית
مشاركة د.عمر طاهر بعباع في تاريخ 13 كنون أول، 2007
Tulkarm - طولكرم: الحياة الإجتماعيه والسياسيه في طولكرم في القرن العشرين
د.عمر طاهر بعباع
مصطلحات اللهجه الكرميه
كما كان يلفظها أهل طولكرم الأصليين ومنها:
إتْلَقَشْ: أي تأخر، ويقال هذا بطيخ "لقشي" أي بطيخ نهاية الموسم.
إستنّا: انتظر، يقال"صارلي سيعتين مستنّيك"أي انتظرك منذ ساعتان ويقال"الحفله بدت وانت لسه قاعد!شو مستنّي؟"أي ماذا تنتظر؟
دَغْشِه:التحرك بعد صلاة الفجر وقبل شروق الشمس، يقال:"مالك صبّحت داغش علينا".
إتْشَعْبَط: تسلق وتعلق، ويقال "شَعْبَطَه" أي تسلق الشيء والتعلق به.
نَقَحْ: هرب، ويقال " نَقَحْ مني" أي هرب مني.
زَقَطْ: أمْسَك، ويقال: هرب مني و"زَقَطّتُه" ويقال للبطيخه الصغيره "زقطه".
إزْقُطْ:بمعنى إمسك بإحكام، يقال: إزْقُطْ الحبل امليح.
إِظَّبَعْ:يمشي متثاقلا كأنما يبحث عن شيء مُعيَّن.
قُزْعَه: قليل جداً، يقال: "ما بتشوف ولا قُزْعَه" لحرمانه من القليل.
قَزّي:إبْعَث،يقال:"قزّي لصاحبك يجي قبل الظهر"،"بتحب أقزّيلك إشي قبل السفر".
نِتْفِه: قليل جداً ويقال: أعطيني "نِتْفِةْ خُبْزِه"، أي قليل منها.
قاشِع: عندما يدقق النظر، ويقال: مش قاشع أي ليست الرؤيا واضحه.
قَوَامْ:أي بسرعه، يقال للحث على الإسراع: "يلّلا قَوَاْم.. روح عنده"
شايِف: عندما يرى بوضوح، يقال: شايفك..شايفك ورا الشجره.
ميري..؟: يقصد هل ترى؟ يقال اشتقاقاً منها: "بوَّريك" تهديدا بالعقاب.
وِشّ: الوجه، يقال"وشّهُ بقطع الخميره من البيت" عندما لا يكون جميلاً.
يا اٌمسخم: يا اسود الوجه عند فعل ما يُشين.
يا اٌملطم: عند التسبب بمصيبه، (وهو من اللطم عند الموت).
عَزَهَ !: استغراب باستنكار.
عَزْقَنِه..:استغراب بتدلل.
ولَق..: كلمة للتحبب يخاطب بها الأقربون مثل:"ولَق طاهر إنت كنت معهم لما زفوا العريس!"
هــا: بادئه عند النداء عن بعد فيقال:"هـا ولَق يا طاهر تعال إتغدى"
إللي بزرك : يقصد بها الوالد فيقال:"بدك تروح عندهم غصبن عن إللي بزرك"
إللي خلفتك : ويُقصد بها الوالده ويقال:"الله يرحم إللي خلفتك كانت طيبه كثير"
ويقال عند إنجاز عمل بطولي :"ولَق الله يحيي إلّلي بزرك ويسلم البطن إللي حملك!"
إمْقَشَلْ:فاشل، ويقال: "قَشَلْ اللّي إيْقَشْلَك" تعبيراً عن منتهى الفشل والخيبه.
التحنين: ويستعمل في عدة مناسبات أهمها مناسبة "الحج" حيث كانت قوافل "الحج" تتحرك قبل ثلاثة شهور من موعد الحج فتجتمع النساء في ركن من أركان البيت ويبدأن في "التحنين" لوداع الحاج، وهو نوع من الإنشاد الجماعي وأذكر منه مطلعه حيت تردد النساء بعاطفةٍ شديدةٍ قائلات:
حجــــــــه هنيـــــــهِ حجيـــــــتك يا طـــــاهر
عوده هنيــــــــــــــهِ عوديتـــــــك يا طــــاهر
أما في رمضان فهناك نوع آخر من "التحنين" (وهو بالمناسبة ليس من السُنّةِ في شيء وانما هو من العادات المستحبه) التي كان الناس يودّعون شهر رمضان بها، وتكون في الأسبوع الأخير من شهر رمضان فيردد المصلّون في المسجد في صلاة التراويح بين كل أربع ركعات النشيد التالي:
يا حنّـــان يا منّـــــان ثبتنا على الإيـــــمان
يا ذا الجود والإكرام أجرنا من عذاب النار
لا أوحشَ اللهُ مِنكَ يا رَمضان......(يرددون هذه العباره وقد تذرف دموع بعضهم اثناء ترديدها)
يرددون ذلك جماعةً ثلاث مرات في كل دور.
وَدّرْ: ضيَّع، يقال: "وَدَرْتْ المصاري" عندما تضيع منه، ويقال "وين ودَرْتْ أخوك" أي أين ضَيَعْتُه.
إبْعاره:جمع ما سقط وتُرِكَ من سنابل القمح أيام الحصاد بعد جمع اكوام ما تم حصده من القمح ووضعه على البيدر، وهو كذلك التقاط بقايا الزيتون عن الأرض أو عن الشجر بعد الانتهاء من (الجداد) وخرط الزيتون ثم اصبح يطلق بعد ذلك على كل التقاط لأي ثمر بعد فراغ أهله من قطافه. "بعارة" .ويقال:"رايحين نتبعر بأرض الشيخ أبو علي".
الجداد: وهي الطريقه القديمه في قطف الزيتون وذلك "بجد" أي بطرق فروع الزيتون بعصى طويله من الخيزران فيتساقط ثمر الزيتون على الأرض التي تكون مفروشة بالحصير أو أي نوع من القماش ليسهل جمع ثمر الزيتون بعد ذلك.
العَمَّالْ:وهو المحبس (عامل الفتح والإقفال) الموجود على القناة الرئيسية ، ويقال سكّر العمال .. وأصبح يطلق مجازاً على قناة الماء الرئيسيه التي يتم توزيع الماء منها الى الجهات المقرر ريّها من الأرض المزروعه حيث تأتي المياه خلال انابيب كبيره عبر ضخها من موقع البير الأرتوازي. وكان يقال عندما يخف تدفق الماء أثناء ري الأرض "روح إلحق العمّال شوف إذا الميه سرَّبت منه"
سكّر: أي إقفل الباب أو "الحنفيه" أو غيره...
يوم ألسْقَِيِّهِ: وهو اليوم الذي يكون فيه "الدور" على أرض بعينها لرَيها.
الطوريه: أداة مثل الفأس ولكنها عريضة تستعمل في الأرض السهليه التي تكون تربتها عميقة خالية من الحجاره، تُستعمل أثناء ري الأرض وذلك لفتح مداخل الماء الى الأثلام أو الحُفر "الجُوَرْ" التي حول الشجر واغلاقها بعد امتلائها بالماء، وتستعمل في "التجوير" حول الشجر وغير ذلك من أعمال الزراعه الشجريه والموسميه.
القزمه: اداة مثل الفأس كذلك ولها جهتان جهه مدببه وجهه أخرى مسطحه واكثر استعمالاتها في أرض الوعر حيث تكثر الحجاره والصخور فيُستعمل الطرف المدبب في اقتلاع الحجاره الصغيرة من الأرض والطرف المسطح في"نكش" التراب بعد ذلك لتهيئة الأرض لعمل الأثلام المناسبة للزراعه والتي تكون في الوعر زراعة "بعلية" تعتمد على المطر فقط.
اللبِشّ: وهو الجزء الأخضر من المزروعات الموسميه كالبطيخ والبندوره والخيار وغيرها.. ومنه الأوراق والسيقان التي تحمل الثمر.
المِقلاع: وهو عبار عن خيطان سميكان من القنب أو غيره مربوطان الى قطعه عريضه من الجلد يربط أحد الخيطين في الأصبع الأوسط ويمسك الطرف الثاني باليد بعد وضع حجرٍ في قطعة الجلد ويلوح به دائرياً ثم يقذف الحجر بعد تحرير طرف الخيط الذي تمسك به اليد فينطلق الحجر الى الهدف المراد والذي غالبا ما يكون من الطيور التي تنقر الثمر او الحب المبذور في حالة الحبوب أو غير ذلك لحماية المزروعات أو حدود الأرض.
سَقْعَانْ:عندما يشعر بالبرد الشديد، ويقال: "سَقْعِتْها بِتْقُصْ المُسمار" تعبيراً عن شدة البرد في الشتاء.
إِمْسَقِّعْ:عندما يراد وصف من هو قليل الحياء، ويقال أيضاً "وشُِّهُ بارد".
مِشْ قَادِرْ: (ترقق القاف وتصبح قريبه من الكاف) عندما يتوعك أو يكون مريضاً.
يُنْتُق:عندم يستفرغ ما في بطنه من برد أو مرض.
إلطّوسْ:الغبي، وهو اصلا اسم لسطل الماء.
التَشعتشُوز:ابريق الفخار الصغير.
الرتشوه: وهي وعاء مصنوع من الفخار أو الصفيح أو الكوتشوك، ويربط بها حبل طويل "لنشل" نزح الماء من البئر.
التشلّيل: وهو سمك حائط العقود ويبدو واضحا عند إطارات الشبابيك والأبواب ويستعمل في الصيف للجلوس فيه التماساًللإستبراد بنسيم الصيف البارد.
الشَرْبِه: وعاء فخار طويل العنق يستعمل للشرب وتبريد الماء.
التشانون: ويصنع من الطين الجيري (الحّور) ويتكون من طبقتين عليا ذات أطراف بارزه لمنع تساقط النار على الجوانب، وسفلى يفصل يبنهما حاجز (مخرّم) ذو فتحات لفصل السكن بعد ذوبان جمر النار ويتم التخلص منه من فتحه خاصه في الطبقه السفلى وأصبح يصنع بعد ذلك من الصفيح أو المعدن واصبح يُصنع على شكل دائرى أو مستطيل أو مربع.
دِشْرِه:الإسهال الشديد، ويقال حين الدعاء على عدو"دِشْره إتْبَقْبِقْ من بطنك"أو "من قفاك"
هَشت: الكذب ويسمى من يكثر الكذب "هشّات" وتسمى الكذبه "هشته".
طبّق: أي "إخرس" عندما يتكلم في مناسبة ما بكلام غير مقبول أو لا يصدُق في الكلام أو الشهاده في أمر ما.
مصطلحات اللباس للرجل والمرأه
ألحَطّه: الكوفيه للرجل.
ألعقال:وهو ما يوضع فوق الحطه على الرأس لتثبيت الحطه.
ألقُنْباز: لبس الرجل الرسمي ويقفل من الأمام عن اليمين واليسار بحزام رقيق يلف حول الوسط من نفس القماش يوضع فوقه حزام جلدي.
ألصّاقْ:لباس يشبه البالطو يلبس فوق القنباز ويكون من نفس القماش.
ألِدمَايِه: لباس قطني مخطط أو ساده للإستعمال اليومي للرجل كالقنباز ويستعمل كذلك للمرأه. ومن اسماء الملابس للمرأه ايضاً "الشّهيه" و "السرطليّه".
الشَقَبَان: الدمايه عندما ترفع من الطرفين الأماميين وتعقد بجنبي الحزام وقت العمل.
اليانِس: قماش رقيق يستعمل غطاءً للرأس والرقبه ويتدلي على الأكتاف للمرأه.
الثوب:وهو كالدمايه للمرأه وتكون غالبا بيضاءأو ثوب كامل أبيض اللون غالباًوفي بعض الأحيان يزين بتطريز يدوي ملون عند الصدر.
الزّنار: وهو قطعه من القماش الحريري الملون تلبسه المرأه بعد طيها عدة طيات وتلف على وسطها كالحزام.
ألسَبَقْ: وهو حزام جلدي يلفه الرجل حول وسطه.
إلْبّاسْ:سروال طويل فضفاض حتى الأقدام داخلي تلبسه المرأه تحت الثوب يكون مطرزا عند أطرافه عند الأقدام.
الشَاروخْ:وهو صندل مصنوع من المطاط و إطارات "كوتشوك" السيارات المستعمله، كان يصنعه في طولكرم "أبو رستم" وكان يستعمله الرعيان.
الحفايه: وهي لباس للقدم للمرأه تغطي القدم من الأمام وتكون مفتوحه من الخلف.
وبالمناسبه فإن للباس القدم في طولكرم أسماء عديده منها:
الصرمه، الصرمايه، المداس، الكندره، البلغه، الصندل، الحفايه، النعلْ، السبّاط، الشاروخ(صندل الرعيان)، الهشميه(نوع من الحفايه تستعملها النساء)، البوت، البوتين، البسطار، الجزمه، الخُف، القبقاب، وأضيف اليها فيما بعد الشبشب، والكالوكه،والبابوج.
وهذه دعوه لكل من عنده مصطلح تراثي ان لا يبخل علينا بإدراجه في التعليقات لجمع المزيد من هذه الإصطلاحات التراثيه لتعلمها الأجيال القادمه وتتمسك بتراثنا الذي هو هويتنا حتى يقضي الله أمراً كان مفعولا.




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك

مشاركة أبو العبد العابودي في تاريخ 20 تشرين أول، 2010 #124064

سلام الله عليكم ورحمته وبركاته:
أود إدراج لأسماء الحذاء منها(البويلنيه - الزربول)
ولأسماء أغطية الرأس للنساء الخرقه (واليانس نوع القماش يصنع منه الخرقه ) وشكراً
مشاركة عاطف عليان في تاريخ 1 تشرين أول، 2008 #53476

الله يعطيكم العافية وألف عافية على هذا المجهود الأصيل .. يا أصيل
اسمح لي بتصويب بسيط
إبْعاره:جمع ما سقط وتُرِكَ من سنابل القمح أيام الحصاد بعد جمع اكوام ما تم حصده من القمح ووضعه على البيدر.ويقال:"رايحين نتبعر بأرض الشيخ أبو علي".
من البعر ، وهو المستدير من روث الدواب ، وقد سموا التقاط بقايا الزيتون عن الأرض أو عن الشجر بعد الانتهاء من الجداد وخرط الزيتون "بعارة" للمناسبة في الشكل بين البعر وحَب الزيتون، وفي الفعل لأنهم كانوا يلتقطون البعر عن الأرض للزبل وربما لايقاد الطوابين أو التدفئة (الكوانين) في الشتاء، ثم اصبح يطلق بعد ذلك على كل التقاط لأي ثمر بعد فراغ أهله من قطافه.
العَمَّالْ:قناة الماء الرئيسيه التي يتم توزيع الماء منها الى الجهات المقرر ريّها من الأ{ض المزروعه حيث تأتي المياه خلال انابيب كبيره عبر ضخها من موقع البير الأرتوازي.
العمّال هو في حقيقته المحبس (عامل الفتح والإقفال) الموجود على القناة الرئيسية ، ويقال سكّر العمال ..
وتصحيح كلمة الأرض حيث كتبت خطأ.
ومرة أخرى .. الله يعطيكم ألف ألف عافية
مشاركة عبدالخالق ابوجباره في تاريخ 19 كنون أول، 2007 #25572

هذا رائع وجميل يا دكتور عمر
مشاركة Dr.Mahmoud في تاريخ 15 كنون أول، 2007 #25270

مشكور دكتور بوركت
اكيد في غير هاي الكلمات الكثير الكثير