فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
Tulkarm - طولكرم : الإعلامي «حسن الكرمي» و«40» عاما من ثقافة الإذاعة

شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى طولكرم
כדי לתרגם עברית
مشاركة م. سليم هاني الكرمي في تاريخ 26 كانون ثاني، 2014
نقلها م.سليم هاني الكرمي
نشر هذا المقال الاستاذ الصحفي وليد سليمان في الملحق الاسبوعي لصحيفة الرأي الاردنية بتاريخ 5.8.2006.

حسن سعيد الكرمي شخصية موسوعية ذات ثقافة عالمية، اذ ان الكرمي تخصص بالثقافة العربية وآدابها ثم بالثقافة الغربية وبالذات الناطقة باللغة الانجليزية، وذلك بحثا وتنقيبا وتأليفا للكتب المتنوعة والقواميس اللغوية بالعربية والانجليزية.

عاش حسن الكرمي في كل من فلسطين وسوريا ولندن ثم اخيرا في الاردن حيث استقر به منذ «17» عاما بعد تقاعده من عمله الشهير كمذيع ومعد لبرنامجه الثقافي المعروف «قول على قول» والذي استمر في اعداده واذاعته بصوته نحو «37» عاما من اذاعة لندن (BBC) مما اكسبه شهرة فائقة في كل انحاء الدول العربية والمستمعين العرب في الدول الاجنبية ايضا، فقد كان يتابع برنامجه هذا العديد المتنوع من كل فئات المستمعين والمثقفين والدارسين وحتى السياسيين والحكام العرب في المشرق والمغرب.

وكان البرنامج الاذاعي «قول على قول» قد بدأ بثه في هيئة الاذاعة البريطانية وباللغة العربية منذ العام 1952 - 1989 حيث كان بالدرجة الاولى برامجا يبحث في غريب الشعر العربي ومناسباته المدهشة والتي كان الكرمي يقضي اوقاته الطويلة في دراستها والبحث عنها وتدقيقها ومعرفة شرحها وذكر مناسباتها وتآويلها المختلفة ان وجد مثل هذا الامر مثلا!! وليس هذا بغريب على حسن الكرمي هذا المثقف الموسوعي الكبير الذي عاش معظم حياته وساعات عمله ساهرا وباحثا في بطون امهات الكتب العربية المعروفة وغير المعروفة من كتب ومراجع الادب والشعر والتاريخ العربي ومن حوله آلاف الكتب الاخرى والتي بلغت اكثر من خمسة آلاف كتاب من هذا الصنف، عدا عن الكتب باللغة الانجليزية والتي تراوح عددها حوالي عشرة آلاف كتاب هي الاخرى حيث تنوعت مواضيعها في شتى انواع المعارف والعلوم والثقافات الانسانية القديمة والحديثة.
ومن مآخذه المعروفة على المثقفين والثقافة العربية وآدابها واعلامها هو ان على المبدعين والمؤلفين العرب زيادة الصلة بقرائهم العرب وذلك عبر تبسيط اللغة والبعد عن المصطلحات الصعبة واللغة المقعرة وذلك حتى نستقطب القراء والمشاهدين والجمهور العربي ولا نجعله يهرب من هذه الخشونة اللغوية.
ثم ان الباحث والمفكر والمثقف الكبير حسن الكرمي كان يستهجن وبشدة ابتعاد الجماهير العربية عن حملها للكتاب وذلك بعكس الجمهور الاوروبي الذي يتمسك بالكتاب اينما كانت لديه اوقات فراغ!

ومن اواخر مؤلفات الكرمي الثقافية كان كتاب «التنويه في التفكير» والذي طبع عام 2003 وصدر عن «امانة عمان الكبرى» حيث نقرأ فيه عدة مواضيع ثقافية فكرية رائعة ومشوقة تدل على جهد باحث عبقري قام بالحديث عن مواضيع اشبه بالفلسفة البسيطة والقريبة جدا من النفس والفهم والتأثير، ومن ذلك نقرأ مثلا تحت عنوان «اليد اليمنى واليد اليسرى» فقد قال العرب عن الطائر الميمون، وقالوا عن اليمن انها البركة، وسموا جنوب الجزيرة العربية باليمن وقالوا عنه اليمن السعيد، وهو اسم كان اطلقه جغرافي يوناني لما قسم الجزيرة العربية الى العربية السعيدة وهي اليمن، والى العربية الصحراوية، والى العربية الصخرية، وسموا اليمن في مقابل الشام، ثم تيمنوا وتشاءموا، اي ان ما كان في اتجاه اليمن والشام اسبق من التيمن والتشاؤم او ان هذين كانا اسبق من ذينك، ولكن الذي يظهر هو ان اليد اليمين كانت في اتجاه اليمن واليد الشمال في اتجاه الشام اذا كان الوجه نحو الشرق، وفي هذا كان العرب يتيمنون بالطائر اذا طار عن يمينهم فهو «السائح» ويتشاءمون اذا طار الطائر عن شمالهم فهو «البارح»، وفي الحديث عن هذا الموضوع الكثير من الصفحات في الكتاب.. وهذا هو اسلوب حسن الكرمي من السهل الممتنع والمفيد النادر والثقافة الواسعة.




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك