فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
Tulkarm - طولكرم : نشرت جريدة الاتحاد العربي في عددها رقم 108 ا الصادر يوم الاربعاء 23 شباط سنة 1927 في صفحة حوادث و اخبار بعنوان مصاب اليم : خبر وفاة اكبر انجال صاحب السماحة الأستاذ الجليل الشيخ سعيد افندي الكرمي، المرحوم يوسف افندي الموظف في دائرة عدلية حكومة الشرق العربي

شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى طولكرم
כדי לתרגם עברית
مشاركة م. سليم هاني الكرمي في تاريخ 1 آب، 2020
نشرت جريدة الاتحاد العربي التي تصدر في طولكرم لصاحبها و مديرها المسؤول عبد الرحمن سليم الحاج إبراهيم في عددها رقم 108 ا الصادر يوم الاربعاء 23 شباط سنة 1927 في صفحة حوادث و اخبار بعنوان مصاب اليم : خبر وفاة اكبر انجال صاحب السماحة الأستاذ الجليل الشيخ سعيد افندي الكرمي، المرحوم يوسف افندي الموظف في دائرة عدلية حكومة الشرق العربي ...أرشيف م. سليم هاني الكرمي

مصاب اليم

فوجئ صاحب السماحة الأستاذ الجليل الشيخ سعيد افندي الكرمي بنبأ برقي من عمان يشعر بوفاة اكبر انجاله المرحوم يوسف افندي الموظف في دائرة عدلية حكومة الشرق العربي وما كاد يصل هذا الخبر الى سماع اهل قضاء طول كرم حتى خفوا لمؤاسات والد الفقيد و تخفيف حزنه و المه و قد ابرق والد الفقيد الى عمان بوجوب نقل جثمانه الى طول كرم حيث يدفن على مقربة من انجاله و اهله و ذويه

فورد من شقيقه السيد محمود الكرمي التاجر المعروف برقية تفيد بانه سيصل طول كرم ( الثلاثاء) مرافقا جثمان أخيه المرحوم ولساعة وضع الجريدة على الطبع لم يصل الجثمان و سنذكر التفصيل الاحتفال بجنازتة في العدد القادم راجين ان يتغمد الله الفقيد برحمته ورضوانه وان يلهم استاذنا الجليل و انجاله الكرام وعائلة المرحوم جميل الصبر و السلوان

وبعد كتابة ما تقدم وصلت الجنازة تقلها سيارة خاصة من عمان وخلفها بضعة سيارات الى طول كرم فذهبت توا الى بيت و الد الفقيد فعلا الصياح و البكاء وهرع اهل طولكرم الى الدار التي وضعت فيها جثة الفقيد و بعد الغسل سارت الجنازة الى الجامع حيث نقل جثمان الفقيد في نعش كان يتبعة الاهلون على مختلف طبقاتهم وامامه الطبول والاعلام و العدد ز قارئوا دلائل الخيرات و بقيت الجنازة سائرة يحف بها الوجوه و الاعيان حتى وصلت التربة فواروا الفقيد التراب و تقدم سكان طولكرم فعزوا سماحة الأستاذ الشيخ سعيد افندي الكرمي و الد الفقيد و انجاله الافاضل وسائر اهله واقاربه و الحزن ملء النفوس فنقدم لسماحة الاستاذ مولانا ولانجاله الكرام إخواننا بالتعزية و الأسف على الفقيد سائلين المولى ان يتغمد الراحل الكريم برحمته ورضوانه




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك