فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
Zayta - زيتا : **تعلمنا .. ولم نتعلم .. وتعلمنا .. ولم نتعلم **

شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى زيتا
כדי לתרגם עברית
مشاركة الزيتاوي في تاريخ 4 تشرين أول، 2008
**تعلمنا .. ولم نتعلم .. وتعلمنا .. ولم نتعلم **




**تعلمنا كيف نرسم ملامح العطاء
وكيف نزرع بذور الحب.. ..و لم نتعلم كيف نرعاها ونحافظ عليها **




**تعلمنا أن الحياة لحظات .. .. ولحظاتها مشاركة
ولم نتعلم كيف نحافظ على تلك اللحظات**




**تعلمنا الطريق إلى بحر النسيان .. ..ولم نتعلم كيف نبحر فيه
تعلمنا كيف نرسم الابتسامات على ملامح البشر
ولم نتعلم كيف نمسح دموعنا كي نبتسم **




**تعلمنا كيف نكمئ الجرح.. ولم نتعلم كيف نداويه ليلتئم
ولا كيف نرش الملح عليه .. ليقاوم العفن **




**تعلمنا أن الطائر له جناحان جميلان .. يطير بهما
ونحن كذلك لنا جناحان .. لكن لم نتعلم الطيران بهما
وان الطائر يكافح من اجل حلمه
ولم نتعلم كيف نكافح للحفاظ على أحلامنا**




**تعلمنا أن نرفض القيود .. ولم نتعلم كيف نتحرر منها **




**تعلمنا الحرية .. ولم نتعلم أبجدياتها **




**تعلمنا أن نفهم كل شيء .. ولم نتعلم انه ليس كل شيء لابد أن نتعلمه **




**تعلمنا أن نكون دائما .. ولم نتعلم انه أحيانا لابد ألا نكون **




**تعلمنا أن نكون ..الأصدق . الأوفى
كيف نحب .. ومن نصادق
ولم نتعلم أن لكل شيء حدود **





**تعلمنا كيف نحمل خواطر الآخرين .. ولم نتعلم كيف نحمل خواطرنا**




**تعلمنا كيف نحمل الهم .. .. ولم نتعلم كيف ننشئ له مطار نقلع منه **




**تعلمنا كيف نعانق وجه النهار .. .. ولم نتعلم كيف نودعه**




**تعلمنا أن جميع أمور حياتنا بيد الله سبحانه .. ولم نتعلم كيف نشكره **




**تعلمنا .. .. وتعلمنا .. .. وتعلمنا **




**ولانزال نتعلم .. ونتعلم... نأخذ دروسنا من مدرسة الحياة .. دون ملل **




//وهذا هو الشيء الوحيد الذي أمامنا//


لنعمله .. لنتعلم .. ونتعلم




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك