فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
al-Samu' - السموع : يا شعب فلسطين يا فلسطينيين _______ عبدالله رواشدة

شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى السموع
כדי לתרגם עברית
مشاركة abdu ajweh في تاريخ 18 شباط، 2009
فلسطينيين علمنا واحد وقضيتنا مصيرية ، فلسطينيين مهما فعلوا ومهما زيفوا الهوية ، فلسطينيين سنبقى نحن فخر الأمة العربية ، فلسطينيين انتفاضة الحجر والسكين والبندقية ، فلسطينيين شهداء وجرحي ومليون وصية ، فلسطينيين وان سلبوا القدس واقتلعوا الوطنية ، فلسطينيين إن حددوا الأرض وسلبوا الشرعية ، فلسطينيين العودة والحلم والحرية ، فلسطينيين سنبقى رغم انف الحاقدين رغم الاحتلال والقمع والاعتقال .

لا تيأس يا ابن الوطن لا تيأس وتصدر يأسك للعالم ، لا تقل أبدا انك مللت الصبر والانتظار، لا تقل.. وكف عن ثرثرة الصغار ، اعلم أن الفجر والنصر قادم ، ولا تنسى انك خلقت مقاوم من ظهر مقاوم ، فجر بالأرض براثن الأعداء ، قاوم حتى الموت فالله يعز الشهداء ، لا تصمت بعد ألان ..تعرف على لغة الشجعان ... اقرأ تاريخك ولا تهرب فنحن لنا تاريخا لا يغرب .

يا أخي الصامد الحامد .. قف أنت ونفسك وتعالى على الجرح واحرق الفتنة بالضياء، يا ابن الفتح يا ابن حماس يا ابن الشعبية يا ابن الجهاد يا خير الناس ،شعبكم بدا عليه الإرهاق من أفعالكم ومن تلذذكم بنصب الكمائن لبعضكم ، ستون عاما على النكبة، ستون عاما من الفداء والتضحية ، ستون عاما وهذا الحال لم يمر على الدهر الفلسطيني ، ستون عاما على التشرد والبكاء ، ستون عاما ونحن عظماء أعزاء، ستون عاما مرت ونحن أشقاء.

كفى يا أخوة الدم شجب واستنكار، كفى وان كانت لا تكفى كلمة كفي بل توقفوا ..

بل اعتذروا للشعب الكادح .. حتى أننا لا نريد اعتذاركم .. تصالحوا مع أنفسكم أولا .. ودعونا نبدأ من النهاية ..

لقد بدأت المؤامرات تطفو على السطح وعلنيا لضرب ونسف معالم الوحدة الوطنية بطريقة تدعو للتفكير ولكن ما زلتم تتخبطون وترفضون المصالحة ، وكل يوم يأتي هو أسوأ من اليوم الذي يليه .. وتقولون أننا حققنا انتصارات جوهرية .. اى انتصارات هذه التي عنها تتكلمون وتتبجحون .. هل عادت القدس ؟ هل حررنا غزة بالقوة ؟ هل عاد اللاجئين لاماكن سكناهم ؟ هل توصلتم لاتفاق بشأن الوضع الداخلي ؟ هل نهضتم بالقانون الفلسطينية وفعلتم الحرية الحقيقية ؟ هل فتحتم معبر رفح أو مطار غزة الدولي ؟

دعوني أتكلم بصدق عن الأحلام العصفورية التي ترافق كل مواطن فلسطيني ، يجب عليكم التفكير بشكل سريع وقوي لإصلاح ما يمكن إصلاحه للنهضة بالعلاقات الفلسطينية الفلسطينية قبل غرق السفينة وبعد ذلك لن يكون لنا لا ارض ولا علم ولا قضية حتى لن يتبقى لنا أسماء .

ودعوني اعترف أن هم الوطن بدأ يهرب من نفوس الفلسطينيين ويتجسد فى لقمة العيش أو في طابور البنزين أو حتى بالبحث عن العمل في قلاع الخلافات السياسية، والأرض باتت شبه محروقة بفعل الأيادي الفلسطينية .. ورحم الله شعبا عرف قدر نفسه ..

وفى النهاية ككلل مقالاتي السابقة التي قتلت في بطون العقول وذهبت كالبرد المجنون ، أدعو الجميع بتحمل مسؤوليته الوطنية والوقوف بقوة فى وجه المواجهات القادمة والازمات المحدقة بالشعب والقضية .. وسلامات يا شعب الحرية .




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك