فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
al-Samu' - السموع : " مخاطر مهازل ما يكتب في كثير من مواقع الانترنت !! " / أحمد الدغامين/أبوسلام ،، إمارات الخير كل الخير

شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى السموع
כדי לתרגם עברית
مشاركة أحمد الدغامين / ابوسلام  في تاريخ 16 تشرين ثاني، 2010
مخاطر مهازل ما يكتب في كثير من مواقع الانترنت!!

عزيزي القارئ : أحييك في هذا الصباح الجميل وكل عام وأنت بخير والأسرة والأهل والوطن بألف ألف خير ومبارك عيدك وعساك من عواده ،، وكل البشرية بخير وسلام ووئام0

حقيقة توقفت قليلا قبل البدء في كتابة هذه المقالة المتواضعة محاولا أن أجد العنوان المناسب والكلمة المناسبة والفكرة المناسبة لأخاطب من خلالها العقول والقلوب المستنيرة الناضجة الرحيمة المسئولة التي تخاف وتخشى الله سبحانه وتعالى في كل كلمة تكتب على مواقع الانترنت المختلفة لأن هذه المواقع هي ملك للقارئ والمتابع بامتياز حيث في النهاية هناك عنوان إسمه : " استقرار وتماسك وتناغم وتآلف وتحاب ومتانة النسيج المجتمعي " !!

* صحيح ،، من حق الحالم أن يحلم بأن يمتلك في يوم من الأيام قطعة أرض ويحولها إلى بركة صغيرة حيث الاستجمام والسباحة أو تربية الأسماك فيها ولكن من الخيال أن يحلم هذا الحالم ويهيم في خيالاته وتجلياته النفسية في إمتلاك بقعة مائية في وسط المحيط الهندي مثلا أو البحر الأسود مثلا أو البحر الأبيض المتوسط مثلا حيث التملك والسكن والاستجمام في وسط هذا المحيط المائي الكبير ملك شعوب الأرض ودولها وقاراتها!!

* صحيح ،، من حق الحالم أن يحلم بأن يصبح في يوم من الأيام طبيبا أو مهندسا أو أستاذا في الجامعة أو رئيسا لدولة أو بائع فجل أو بائع فلافل ولكن من الخيال أن يحلم الحالم أن يصبح سلطانا على أمة أو حاكما أو مشرعا للبشرية !!

* صحيح ،، قد يتحقق حلم الحالم أن يفسد بين زوجين أو جارين أوصديقين أو شقيقين أوعائلتين أوأسرتين ولكن من الخيال أن يحلم هذا الحالم بأن يثبت أنه ليس مريضا نفسيا وأنه ليس معتل عقليا وأنه ليس مصابا بأحدث فيروسات العصر النفسية وأنه ليس شخصية سادية مريضة !!

** نعم عزيزي القارئ : الشباب في عالم آخر يواصلون الليل بالنهار عملا شاقا ويجتهدون في أبحاثهم في كل دقيقة ويستثمرون عامل الزمن في كل ثانية في كيفية غزو الفضاء مثلا أو في القضاء على مرض عضوي أو وباء معين أو بناء مصنع ضخم لخدمة الإنسانية أو معالجة مشاكل الطبيعة في خدمة الإنسان ولكن أنظر عزيزي القارئ إلى الحالمين من كثير من شبابنا في هدر آلاف الساعات أمام شاشة الكمبيوتر هائمين في تجلياتهم العاطفية ،، هائمين في البحث عن حبيبة المستقبل ،، هائمين في حلم بيت يأوون إليه ،، هائمين في تجلياتهم وخيالاتهم وفضاءاتهم النفسية في إثبات أصولهم حيث يضيعون الآلاف المؤلفة من ساعات وقتهم الثمين وفي النهاية التشويه والتشويه المضاد والتنافر والتباعد والأحقاد والبغضاء والكراهية والتفكك الأسري والعائلي والمجتمعي !!

** نعم عزيزي القارئ : أنظر من حولك هنا وهناك ،، الأمة تعيش في مآسي ،، لنبحث ولنمارس ثقافة حب واحترام الآخرين ! لنمارس ثقافة البناء وثقافة السلام وثقافة التعالي عن إقصاء وتحقير وتدمير وإهانة الآخر! لنمارس ثقافة مساعدة الفقير والمسكين والمحتاج والمحبط والمريض بغض النظر عن لونه وشكله ودينه ومعتقداته وأصوله !! نحن اليوم في قرية صغيرة يجمعنا جهاز الحاسوب وبضغطة زر وفي ثواني معدودة تصل إلى أفراح أو آلام الآخرين!! مع تمنياتي لكم دائما بالسعادة والنجاح والتقدم في كل مجالات الحياة وبارك الله فيكم وأحسن الله إليكم ومرة أخرى أحييكم وكل أيامكم أعياد وهناء وسعادة حقيقية0 / أحمد الدغامين / أبوسلام 0




إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك