فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين  خرائط 
القائمة الصراع للميتدئين دليل العودة صور
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  دليل حق العودة تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
'Arab al-Nufay'at - عرب النفيعات : نعوم شقير مؤرخ وليس نسابة / بقلم مجدي النفيعي
مشاركة  النفيعي عرب النفيعات في تاريخ 10 تموز، 2005
عن نسب النفيعات إلي طيء فقد جاء في مصدرٍ واحد فقط , ولم يُعلم عن أحدً قبل نعوم شقير ذكر ذلك . أما قوله فقد رأيت لهم ذكراً في كتب الدير يرجع تاريخهم إلي سنة 1001هـ فهذا صحيح , ثم عقب قائلاً : ( وهم ينتسبون إلي نافع بن مروان من ثعلبة طيء ) مما يوهم القارئ أن هذا النسب موجود فعلاً في تلك الوثائق , وبالرجوع إلي هذه الوثائق وأشهرها وهو هذا الكتاب الذي إصطلح البدو في سيـناء علي تسميته ( بالأم ) لأنه جامع لكل أمورهم , وهنا كانت المفاجئة , وهي أن ما ذكره نعوم شقير لم يرد في هذا الكتاب ! بل الموجود بالنص هو ( أن سبب جلاء صالح من حرب يعود إلي خلاف وقع مع إبن عمه عودة بن عتيق بن سليم على قسمة كرم نخيل , وقد اشتدت الخلافات فقام صالح بقتل إبن عمه وجلا عن عشيرته على عادة القبائل , وسكن ضبا وتبوك , وكانت إقامته لفترة زاد فيها نسله وتكاثروا , من أولاد عارم , وحميد وناصر , رضوان , ثم نزلوا جنوبي سيناء , وكان معهم فرع أولاد سعيد بن عيد الجهني وقد حالفهم أيضا فرع كبيراً يسمى بالنفيعات , نزل معهم إلي جنوبي سيناء وأن حلف النفيعات تم في ضبا من عهد قريب وقتئذ ) انتهى .
ومن هنا يتضح بطلان اجتهاد نعوم شقير فيما ذهب إليه في نسب النفيعات , وكذلك بطلان كل من نقل عنه ,
ومما يؤكد
أن نعوم شقير مُؤرخ وليس بنسابة متعمق يعول عليه كحجة يقينية فى أنساب القبائل كما يبدو ذلك واضحاً من خلال مؤلفاته ومنها على سبيل المثال كتاب تاريخ سيناء حيث تناول فيه الحديث عن بعض القبائل دون ذكر لأنسابها ومنها قبائل ( الرتيمات , الجبارات , العيايدة , العليقات والحويطات بلي , الحماضة , العقايلة , الأخارسة , البياضة , الطميلات والرميلات , القطاوية , أولاد سعيد ) والبعض الأخر من القبائل ذكرها مصطحباً (1) لهم أنساباً من أفواه الرواه من البدو فى حينه مدلالا ًعلى نسب كل قبيلة بعبارة ( وقد قيل عنهم أو وفى تقاليدهم أو وهم ينتسبون ) ومن ذلك قبائل ( الصوالحة و القرارشة , والنفيعات , مزينة , المساعيد , والإحيوات والسواركة وبني سليمان , التياها ) .
وهنا نقول لو كان نعوم شقير ضليعاً فى أنساب العرب لما تجاهل أنساب الكثير من القبائل العربية فى سيناء على الرغم من ثبوت أنسابها فى مراجع قديمة ومعروفة حيث نسب بلي وجهينة إلي عدنان . تخبطت فى أنساب قبـائل عريقة النسب كاعـرب مطير وغيرهم من القبائل, ومعظم من ذكر أنسابهم نقلا ًعن البدو حسبما ذكر . على الرغم من أنه وصف هؤلاء البدو فى مقدمة كتابه تاريخ سيناء القديم والحديث قائلا : ً( أن هؤلاء البدو في غاية الخشونة والجهل لا تاريخ لهم ولا علم ولا شبه علم بل ليس فيهم من يعرف القراءة والكتابه وأن أهل القبيلة الواحدة يجهلون كل الجهل بلاد القبائل المجاورة لهم وليس فيهم من يعرف أحوال القبائل كلها إلا أفراد قليلون يعدون على الأصابع ومعرفة هؤلاء لغير بلادهم إجماليه سطحية قلما يصح الأعتماد عليها ) , ومن سياق وصف نعوم شقير لهؤلاء البدو يتضح جلياً عدم مصدقية المصدر الذي نقل عنه على حد زعمه ,

بقلم مجدي العدوي النفيعي
قبيلة النفيعات


إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك

المؤرخ أحمد أبو بكرة الترباني والتفصيل الواضح في مسألة نسب مالك إحسان عايش الحسين

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :

لقد طلب مني بعض أخواني من المهتمين في علم الأنساب التفصيل الواضح في مسألة نسب مالك إحسان , وجوابي للأخوة كما يلي :

المدعو مالك إحسان عايش الحسين يعيش في دوامة مرة عقبي ومرة عتيبي وغير ذلك وهو كمثل رجل في كل قرية له نسب !

ونحن على معرفة تامة ونجزم بأن المدعو مالك إحسان عايش الحسين ليس بعتيبي ولا عقبي فهو دعي وكاذب في دعواه ومضطرب والإضطراب جرح كما هو مقرر في علم مصطلح الحديث .

أما مسألة أن مالك إحسان عتيبي النسب الجواب كما يلي :

أولا : مالك إحسان من عشيرة الحسين ومساكنهم في قرية بيت راس من محافظة أربد من الأردن .

ثانيا : أما قول مالك إحسان أنا لست من عشيرة الحمامرة بل من عائلة آل الحلو , نقول :

كنت تحت المطر سرت تحت المزراب ألا تعلم أن عائلة آل الحلو في فلسطين تدعي زورا وبهتانا أنها من الأشراف من سلالة علي بن أبي طالب رضي الله عنه وعشيرة آل الحلو يدعون أنهم من ذرية الشيخ أحمد الرفاعي , والشيخ أحمد الرفاعي ليس له عقب وقد قال الأمام أبن خلكان كما في ( البداية والنهاية ) لأبن كثير (12/342) : وليس للشيخ أحمد عقب , بل نقل الأجماع على أنقطاع عقب الشيخ أحمد الرفاعي النسابة أبو سعيدة في كتابة ( تاريخ المشاهد الشرقية ) بل لو بقي المدعو مالك إحسان على أنه من الحمامرة أفضل أن يقول أنه من عائلة الحلو وذلك أن عائلة الحلو مجهولي النسب لا يعرفوا ولا تعرف أنسابهم !

أما عن إنتساب المدعو مالك إحسان إلى قبيلة بني عقبة , فهو كاذب ودجال من الدجاجلة . قبيلة بني عقبة أصحاب العصر الذهبي كما هو مقرر عندنا في بطون الكتب بريئة من هذا الدعي الكاذب .

وفي النهاية أخي الفاضل أبو فيصل : المدعو مالك إحسان عايش الحسين كاذب ونسبه غامض لدينا , والمدعو مالك إحسان ليس من قبيلة عتيبة ويجب على قبيلة عتيبة أن تنتبه لهذا الأمر الجلل , وكذلك يجب على قبيلة بني عقبة الكريمة أن تتيقظ لهؤلاء فهم ورب السماء شر مدسوس لكم .

هذا ما أحببت تبيانه وأشكر الأخ الفاضل الدكتور أبو فيصل وجزاك الله خيرا

كتبه أحمد أبو بكرة الترباني - الأردن
 


الجديد في الموقع