فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
السابقة

العودة إلى الطنطورة
طباعة
al-Tantura - الطنطورة : شهادة أسر موسى اسعد الفلو
ساعدونا في تدوين الأتجاه، الأماكن، والأشخاص الموجودين في هذه الصورة. أُكتب تعليق! (تعليقين)
التالية
English Version
כדי לתרגם עברית
أرسل لصديق

al-Tantura - الطنطورة : شهادة أسر موسى اسعد الفلو

مشاركة ahmed Al-felo حُملت في 3 أيار، 2008
اضف صورة السابقة     51   52   53   54   55   56   57   58   59   60    التالية نظرة القمر الصناعي
 

شارك بتعليقك

مشاركة زينة البجيرمي في تاريخ 25 كانون ثاني، 2009 #65141

أضيف إلى ما كتبه الأخ/ أحمد أدناه .. أن تهجير النساء والأطفال من الطنطورة كان أيضاً إلى لبنان شمالاً ، حتى أن الرجال عندما أرادوا اللحاق بعائلاتهم كان يجيبون القرى الواحدة تلو الأخرى بحثاً عن الزوجة والأبناء .. ومن أهالي الطنطورة في لبنان يوجد (في مخيم البص (صور) ويوجد أيضاً في طرابلس
مشاركة ahmed Al-felo في تاريخ 4 أيار، 2008 #36827

بعد مقاومة باسلة و شجاعة نادرة في وجه العصابات الصهيونيةأبداها الأهالي و لم يتوافر السلاح لهم بشكل كافي بينما كانت قوات الصهاينة من لواء اسكندروني تمتلك أسلحة متطورة نسبيا . وبعد سقوط الطنطورة بيد الصهاينةفي 21 أيار 1948 تم تنفيذ المجزرة المعروفة والتي راح ضحيتها أكثر من مئتي مواطن فلسطيني من أهالي القرية , وبعد ذلك تم تهجير النساء والأطفال قسريا بعد تفتيشهم ومصادرة كل ما يملكون ثم تركهم يهيمون على وجوههمفي العراء . وتم احتجاز الرجال والفتيان من سن السابعة عشر وحتى الستين عاما وتم أخذهم وسجنهم في معتقلات كانت القوات الصهيونية تسيطر عليها , كما تم تصفية وقتل العديد من هؤلاء الأسرى قبل أن يتم تسجيلهم من قبل الصليب الأحمر الدولي و أما بعد خروج هؤلاء من الأسر فقد كانت رحلة طويلة من العذاب والألم للبحث عن اأسرهم التي تشتتت ما بين سورية والأردن والعراق ولكن أغلبية الأسر من نساء وأطفال هم لاجئون في سورية وموزعون ما بين مخيماليرموك ومنطقة القابون في دمشق وما بين مخيم الرمل في اللاذقية .