فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
رسالـة إلى رفيقة العمر .. في ذكرى النكبة 2
شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى الولجة
כדילתרגם לעברית
مشاركة Dr. Sameer Ayyoub في تاريخ 18 آذار، 2007
يا أمة قد تخلـت عـن أصالتها وشوهـت دينهـا.. أضحـت بـلا ديـن
وجّمدت روحهـا.. هـدّت شريعتها ثـم استعـارت لهـا عقـم القوانيـن
وغرّها مـن سـراب الغـرب بارقةً مـن الفسـاد و لكـن باسـم تمديـن
وأقنعوهـا بـأنّ الديـن مهزلة فيـه التخلـف فــي كــل المضامـيـن
يا أمة أضحكت روما جهالتهـا وردد الضحـك فـي موسكـو وبرليـن
لا تذكري ما مضى من مجد عزتنا لا تذكري الأُسْـدَ مـن غُـرّ مياميـن
هذي الضفاف على اليرموك ساهمة والصخر والرمل في ساحـات حطيـن
أخشى الفجيعة إن أعلنـت لا أملا والقـادة اليـوم فـي خلـف وفـي ليـن
فالمسـرح الآن قومـي فـوق سدّته هـم النجـوم بــأدوار و تلقـيـن
وكلمـا اتقنـوا فـازوا بجائزة مسـخ (السـلام) وفــازوا بالنياشـيـن

يـا كفرقاسـم.. يـا قبيـا.. وقسطلنا ويـا خليـل الشـذا.. يـا ديـر ياسـيـن
ماذا أقول وفي ثغري حصى كثرت لم تجد في سحقهـا أعتـى الطواحيـن
قد قلت للشعب كل الشعب من يمنٍ حتى دمشـق.. إلـى أطـراف عمّـون
لمشرق العرب فـي الدنيـا لمغربهم وللخليـج لبيـض النـاس.. للجـون
حتـى الزعامـات جئناهـا بصرختنا للقائميـن علينـا.. للسلاطـيـن
فيـم التناحـر.. فيـم الخلـف بينكمـو الله أكبـر.. هـذا الخلـف يدميـنـي
هذا اختلافكمـو مـن أجـل حكمكمـو لا للبـلاد.. أجـل.. لا للملاييـن
ويـح الجميـع ولـم استثـن مـن أحد غيـر الحيـارى وأطفـال مساكـيـن
الفرقـة الـداء والتوحيـد منقذنـا أو فلنعـش كالدمـى بـيـن المجانـيـن
الموت رفرف فوق الناس من زمن لم ينتظرهـا سـوى غسـل وتكفيـن
لكـنّ بارقـةًًًً ً رشّـت تفاؤلهـا بـددت غيـمـةًً مــن قـلـب مـحـزون
إن كان رهط من الحكام قبلته صنـام أمريكـا.. مضـى عهـد الثعابيـن
هذي الجموع وإن حفّ الظـلام بها فهجعـة الأسـد أو ربضـات مغبـون
تجـدد العهـد فـي صبـر ومـن دمها تخـطّ للقـدس عهـدا بالبراهيـن
مني الوفاء ومنكِ الصبـر يـا بلدي بالحُـبّ والصبـر والأشـواق لاقينـي
قد كان عشقك يفري مهجتـي ولهاً وكـان بعـدك فـي الصحـراء يظمينـي
والأن هبّـت أسـود الحـقّ ثائرة تصبـغ الأرض مـن أبهـى التلاويـن
ميدان غزة رَوَّيناه مـن دمنا تـى تحـرر.. فـي غَـد باقـي المياديـن
يا كل حقل وشبر مـن ثـرى وطني الفجـر آت , فـلا لا وقـت لليـن
أرض القداسات جاء الفجر فابتسمي ونوّليني رحيق الحـبّ واروينـي
هذي الأشاوس قـد شَبَّـت براعمها أشبـال قومـي مـن الآمـال تدنينـي
ياقـدسُ يـا أمُّ هَـبَّ الأهـل فانتظري هاتـي يديـك وبالأحضـان ضمينـي
لا يفقد الحـقّ والإيمـان يغمرنا مـادام فـي الأرض إنسـان فلسطينـي

لشاعر مصطفى الصيفي من مواليد قرية الولجة قضاء القدس في العام 1938. عمل الصيفي في مجال الصحافة في عدد من العواصم العربية. وأصدر ديوان شعره الأول في العام 1978 تحت عنوان "قناديل للسفر الطويل"، وله عدد من المجموعات الشعرية المنشورة وغير المنشورة. يقيم حاليا في مدينة فروتسواف ببولندا.

المصدر : http://www.badil.org/Arabic-Web/haq-alawda/litrature1.htm


إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

العودة إلى الولجة
 

شارك بتعليقك