فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين English Version
القائمة الصراع للميتدئين حق العودة 101    صور     خرائط 
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English Version
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  حق العودة 101 تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا
نبذة تاريخية عن السمرا-طبريا من كتاب لكي لا ننسى لوليد الخالدي
شارك بتعليقك 

أرسل لصديق
طباعة
العودة إلى السمرا
כדילתרגם לעברית
النسخة الأصلية كتبت في تاريخ 1 حزيران، 2013
القرية قبل الإغتصاب (إقتباس من كتاب كي لا ننسى للدكتور وليد الخالدي)
كانت القرية تقع في رقعة مستوية من الأرض على الشاطئ الجنوبي الشرقي لبحيرة طبرية, تبعد 3كلم عن الحدود السورية ؟ الفلسطينية وكانت مرتفعات الجولان تشرف عليها من الشرق, وتربطها طريق فرعية بقرية سمخ (وهي الأقرب إليها) وكانت السمرا على شكل مستطيل يمتد في موازة البحيرة من الشمال الى الجنوب. في أوائل القرن التاسع عشر أتى الرحالة السويسري بوركهارت الى ذكر أبنيتها القديمة وقال أنها القرية الآهلة الوحيدة على الجانب الشرقي لبحيرة طبرية.كما قيل لعالم الكتاب المقدس الأمريكي إدوارد روبنسون إن السمرا كانت تقع على الشاطئ الشرقي لبحيرة طبرية. وكان سكان السمرا في معظمهم من المسلمين ويصلون في مسجد يتوسط القرية. أما منازلهم فكانت مبنية بالحجارة أو بالطوب.
كانت الزراعة المصدر الأساسي لسكان السمرا في كسب رزقهم ففي 1944/1945 , كان نحو 6825 دونماً مخصصاً لزراعة الحبوب و21 دونماُ مروياً أو مستخدماً للبساتين. وكانت القرية تضم أثاراً تاريخية, منها أسس أبنية دارسة ومدافن رومانية تقع في طرف القرية, وتشهد على عراقة الموقع في القدم. ومن المواقع الأثرية المتاخمة للقرية خربة التوافيق (209234), وخربة دويربان (210239). وعلى بعد نحو 1,5 كلم الى الشرق من القرية, كان ينهض نصب تذكاري عثماني, شيد إحياء لذكرى طيارين عثمانيين تحطمت طائرتهما في المنطقة سنة 1913 , في أثناء رحلة لهما من استنبول الى القاهرة.
إحتلال القرية وتطهيرها عرقيا (إقتباس من كتاب كي لا ننسى للدكتور وليد الخالدي)
يذكر المؤرخ الإسرائيلي بني موريس أن السمرا أخليت في 21 نيسان /ابريل 1948 من جراء سقوط مدينة طبرية, ولم يحل ذلك دون بقاء بعض سكانها فيها, إذا يقول موريس إن سكان السمرا وغيرها من القرى تعرضوا, بين سنة 1949 وسنة 1956 لحملة منظمة كان الهدف منها حملهم على الرحيل. ولما كانت القرية تقع داخل المنطقة المجردة من السلاح, فقد نصت اتفاقية الهدنة على حمايتها. الا أن السلطات الإسرائيلية نجحت في حمل جميع سكان قرى المنطقة المجردة من السلاح على الرحيل بحلول سنة1956 , وذلك باستخدام خليط من (الضغط الاقتصادي والبوليسي). وقد بات هؤلاء في معظمهم لاجئين في سوريا, بينما توجه آخرون الى قرية شعب القريبة من عكا. ومنذ 3 أيار / مايو 1948, حث السكان اليهود في المنطقة الصندوق القومي اليهودي على إنشاء مستعمرة في السمرا. وقد نقل موريس عن لسانهم قولهم انه يجب عدم تفويت فرصة خلو المنطقة من سكانها العرب.
القرية اليوم
لم يبق أثر من منازل القرية. فقد شيد على قسم من موقع القرية منتجع سياحي يتألف من عدد من الحجرات والمنازل الصغيرة , بينما تغطي الأشجار الأقسام الأخرى. ويزرع الإسرائيليون الأراضي المحيطة.
المغتصبات الصهيونية على اراضي القرية
أنشئت مستعمرة ها ؟ أون (208237 ) شمالي القرية موقع القرية, في سنة 1949.

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

العودة إلى السمرا
 

شارك بتعليقك