فلسطين في الذاكرة من نحن تاريخ شفوي نهب فلسطين  خرائط 
القائمة الصراع للميتدئين دليل العودة صور
فلسطين في الذاكرة سجل تبرع أفلام نهب فلسطين إبحث  بيت كل الفلسطينيين على الإنترنت English
من نحن الصراع للميتدئين    صور     خرائط  دليل حق العودة تاريخ شفوي نظرة القمر الصناعي أعضاء الموقع إتصل بنا

وادي الحوارث: وادي الحوارث في الموسوعة الفلسطينية

مشاركة Abu Hsein في تاريخ 16 أيار، 2020

صورة لقرية وادي الحوارث - فلسطين: : المرحوم محمود خضر ابراهيم الناصر ( ابو خضر ) مواليد وادي الحوارث سكن مخيم الوحدات وتوفي في 7 / 5 / 1985 ودفن في مخيم البقعه أنقر الصورة للمزيد من المعلومات عن البلدة
وادي الحوارث (أرض)

كان هذا الوادي يعرف باسم نهر أو وادي اسكندرونة. وتغير اسمه الى وادي الحوارث عقب نزل قبيلةحارثة حولة في أواخر القرن الحادي عشر وأوائل القرن الثاني عشر الهجري. وينتهي نسب حارثة إلى سنبس من طيىء* القحطانية.

ويعتقد بعض العلماء أن مدينة خافر العربية الكنعانية كانت تقوم مكان تل الأفشار الواقع في القسم الأوسط من أراضي وادي الحوارث.

تقع أراضي وادي الحوارث في شمال غرب طولكرم*، وتخترقها طريق حيفا – يافا المعبدة. وهي أرض سهلية متموجة يصل أقصى ارتفاع لها إلى 35م عن سطح البحر. وتغطي الكثبان الرملية الجزء الشمالي الغربي منها وتمتد من شاطىء البحر المتوسط إلى مسافة 3,5 كم نحو الداخل. ويلتقي وادي المويلح بنهر اسكندرونة* الذي يخترق أراضيها في الطرف الشرقي. وكان في وادي الحوارث مجموعة من المستنقعات* يعرف الواحد منها باسم “بصة”، منها بصة الشيخ محمد في القسم الغربي الأوسط وبصة الشيخ حسين إلى القسم الجنوبي الشرقي وبصة الشيخ صالح في القسم الشرقي.

كانت أراضي وادي الحوارث ملكا لبعض شيوخ قبيلة الحارثية دون أفرادها.وقد قام هؤلاء في العهد العثماني ببيعها لعائلة طناف البنانية فرهنتها عند بعض الفرنسيين. ورهنوها بدورهم عند يهود فرنسيين، ثم بيعت الأرض بالمزاد العلني ورست على الصهيونيين في عام 1932.

رفض أفراد القبيلة ترك أراضيهم فقامت القوات البريطانية بمهاجمتهم، وهدمت أكواخهم واقتلعت خيامهم وأجلتهم بالقوة، وأتلفت ممتلكاتهم المنقولة – ومن بينها المواد الغذائية والمحاريت – وتركتهم بلا مأوى.

ولما قاوم الحارثيون هاجمهم البريطانيون بالرصاص فاستشهد منهم كثيرون وكان أن تمددت النساء أمام البيارات التي حملت المنقولات فمرت فوق أجسادهن ومزقتها من غير أن يطرف لسائقيها جفن. وهكذا لم يبق الأبناء القبيلة سوى 2,515 دونما من أصل 40,000 دونم.

كان في وادي الحوارث 812 نسمة من العرب في عام1922، وارتفع العدد في عام 1931 إلى 1,077 نسمة كانوا يقيمون في 255 مسكنا هي أكواخ وبيوت من الشعر. وأصبح العدد في عام 1945 : 1,330 نسمة منهم 850 نسمة في وادي الحوارث الشمالي و480 نسمة في وادي الحوارث الجنوبي.

اعتمد السكان في معيشتهم على تربية المواشي وزراعة الحبوب وغيرها من المحاصيل.

ومن المستعمرات التي أسسها اليهود في أراضي وادي الحوارث موشاف، “كفار فتكين” الذي أسس في عام 1933. وقد كان فيه 1,150 نسمة في عام 1950، وانخفض العدد إلى 840 نسمة في عام 1970.

وأسسوا أيضا موشاف “كفار هارئة” في عام 1934. وقد كان فيه عام 1970 850 نسمة معظمهم مهاجرون من وسط أوروبا وشرقها.

المراجع:



أنيس صايغ: بلدانية فلسطين المحتلة (1948-1967)، بيروت 1968.
مصطفى مراد الدباغ: بلادنا فلسطين، ج1، ق1، وج3، ق2، بيروت 1973-1971.

*****************************

وادي الحوارث (سهل)

هو الجزء الأوسط من سهل سارونة* الممتد بين حيفا* ويافا*. وينسب إلى قبيلة الحارثية التي نزلت فيه أواخر القرن الحادي عشر الهجري (القرن السابع عشر الميلادي) وأقامت في الضفة الجنوبية لنهر اسكندرونة*.

يتكون سهل الحوارث من رسوبات حديثة من الرمال الشاطئية وطمي الأودية السيلية والنهرية. فقد عملت الأمواج على ترتيب الرمال وتراكمها في الجانب الغربي منه مكونة حاجزا من الكثبان الرملية الزاحفة نحو الشرق. وقد عرقل هذا الحاجز جريان مياه الأودية باتجاه البحر فتكونت المستنقعات* وترسبت كميات من الطمي الحديث فوق أرض السهل وأدى ترسبها إلى خلق تربة رملية طينية جعلت هذا القسم من سهل فلسطين الساحل أخصب بقاع البلاد.

وعلى رغم ذلك حالت المستنقعات دون اعمار المنظمة الا من بعض القبائل كالحارثية التي سكنت الأكواخ والخيام ومارست الرعي* وزرعت الترمس شتاء والبطيخ صيفا.

ثم تطورت أساليب الزراعة ونجحت زراعة الحمضييات لأنبساط الأرض وخصب التربة* وسهولة وسائل الري وكثرة الآبار* وغزارة الأمطار التي تراوح معدلاتها بين 500 و600 مم.

بدأت اليهود مأساة سهل وادي الحوارث منذ عام 1929 عندما اشترى اليهود ما مساحته 30,826 دونما من أراضي الوادي من مالكيها اللبنانيين، وهم أسرة طيان، في مزاد علني أمرت به المحكمة بعد سلسلة من الرهونات للأجانب بدأتها هذه الأسرة أيام العثمانيين.

وقد رفض العرب المقيمون في السهل تنفيذ الحكم وقبول ألبيع وترك الأرض التي استطونها وزرعوها منذ أجيال. فاستعان الصهيونيون بحكومة الانتداب التي أرسلت جنودها فاقتلعوا الخيام وهدموا الأكواخ وأجلوا زهاء 1,200 عربي وموشيهم بالقوة.

كان سكان وادي الحوارث الجنوبي والشمالي يتبعون اداريا وتعداديا وفي الخدمات لمجموعة قرى الشعراوية الغربية بقضاء طولكرم.

قام اليهود عام 1948 بتشريد عرب وادي الحوارث ثانية وشردوا أيضا جيرانهم عرب النفيعات* في الشمال، وأقاموا على أراضيهم مجموعة من المستعمرات منها “غولي تيمان وزكفار هاروع وكفار فتكين ومعبروت”. وقد جفف اليهود أرض الشهل المستنقعية وزرعوا الحمضيات فيها.

المراجع:



مصطفى مراد الدباغ: بلادنا فلسطين، ج3، ق2، بيروت 1971.
فرنسيس املي نيوتن: خمسون عاما في فلسطين (مترجم)، بيروت 1947.
تقرير اللجنة الملكية لفلسطين: القدس 1937.



إذا كنت مؤلف هذه  مقال وأردت تحديث المعلومات، انقر على ازر التالي:

ملاحظة

مضمون المقالات، المقابلات، أو الافلام يعبر عن الرأي الشخصي لمؤلفها وفلسطين في الذاكرة غير مسؤولة عن هذه الآراء. بقدر الامكان تحاول فلسطين في الذاكرة التدقيق في صحة المعلومات ولكن لا تضمن صحتها.

 

شارك بتعليقك

 


الجديد في الموقع