PalestineRemembered.com About Us Satellite Oral History
Menu Conflict 101 Zionist FAQ Pictures Donate
PalestineRemembered.com Satellite View Search Donate Contact Us النسخة العربية
About Us Zionist FAQ Conflict 101 Pictures Maps Zionist Quotes Zionism 101 R.O.R. 101 Oral History Site Members
Prev
Return to Silat al-Dhahr
Print
Silat al-Dhahr - سيلة الظهر : القائد محمد الصالح الحمد الملقب بأبي خالد من سيلة الظهر استشهد عام1938
Help us identify the direction, places, people,...etc. in this picture? Post your comment (3 comments)
      Next
النسخة العربية
כדי לתרגם עברית
eMail

Silat al-Dhahr - سيلة الظهر : القائد محمد الصالح الحمد الملقب بأبي خالد من سيلة الظهر استشهد عام1938

Posted by Tariq Shraih Uploaded on October 14, 2007
 
Add a picture Prev     27   28   29   30   31   32   33   34   35   36    Next Satellite View
 

Post Your Comment

Posted by فاطمة صالح on June 18, 2008 #42599

" سيلة ُ الضهر " .. إنّ لي فيك ِ أهلا ً هم لأهلي هنا ، امتداد ُ إباء ِ
****************
سورية - المريقب
Posted by فاطمة صالح on May 29, 2008 #39842

رحم الله الشهيد القائد محمد صالح الحمد أبو خالد ..
وكل من يشبهه من الشهداء ..
وتحية لأهلنا المناضلين الشرفاء في فلسطين الحبيبة .. من أهلكم في سورية طرطوس المريقب .. أحفاد القائد المجاهد الشيخ صالح العلي .. والشيخ المجاهد سليم صالح صالح
Posted by Tariq Shraih on February 2, 2008 #28462

الشهيد محمد الصالح الحمد (أبو خالد) من قرية سيلة الظهر، الذي بدأ حياته حمالا في حيفا وتعرف على القسام وأوكل له مهمات جهادية، وتتخذه المصادر الصهيونية كنموذج للاستقامة وعفة النفس والإخلاص للثورة، رغم انه "إرهابي خطير".


وتنسب إليه الكثير من الأعمال الفدائية وخلال الثورة قاد فصيل
سيلة الظهر ونشط في منطقة غور الأردن ونابلس.
ومن أبرز مآثره ترتيب اجتماع دير غسانة الشهير في أيلول 1938 بين قادة فصائل الثوار لحل الإشكاليات بينهم، وما أكثرها.

وحسب بعض المصادر فإن نحو 500 ثائر حضر الاجتماع ناقش قادتهم خلافاتهم ونجحوا في حل بعضها، ولكن الاجتماع الذي بدأ في التاسعة صباحا انتهى نهاية مختلفة، واتضح بان الاحتلال البريطاني علم مسبقا بالاجتماع وقصفه بالطائرات، ووقعت معركة بين الثوار والبريطانيين تعرف باسم معركة دير غسانة، ووفقا للمصادر البريطانية والصهيونية فإن نحو 130 ثائرا استشهد في تلك المعركة، في حين أن مصادر الثوار آنذاك تحدثت عن ثلاثين شهيدا فقط، والمهم أنه كان من بينهم منظم الاجتماع القائد المخلص تلميذ القسام محمد الصالح الحمد (أبو خالد)، حسب بعض الروايات.

ولكن رواية الأستاذ أكرم زعيتر تختلف فهو يقول بأن (أبا خالد) ورجاله استطاعوا فك الحصار المفروض على دير غسانة، ولكن القوات البريطانية استطاعت تطويقه قرب قرية سرطة في جبال نابلس، فخاض معركة استشهد فيها مع عدد من رفاقه.